جامعة بيروت العربية تكرِّم عصام حوري

جامعة بيروت العربية تكرِّم عصام حوري

بيروت- احتفلت جامعة بيروت العربية بنيلها الاعتماد المؤسسي الدولي FIBAA، وذلك في احتفالية أقيمت في بيال، وتخللها تكريم أمين عام الجامعة عصام حوري؛ لجهوده طيلة خمسين عاما من العطاء بحضور سياسي ودبلوماسي وتربوي وإعلامي لافت تقدمه وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب ممثلا الرئيس تمام سلام، والرئيس فؤاد السنيورة، والنائب عمار حوري ممثلا الرئيس سعد الحريري، إلى جانب النواب أحمد فتفت، وجان أوغاسابيان، ومحمد قباني، بالإضافة إلى النقباء والسفراء ورؤساء الجامعات وأسرة الجامعة بهيئتيها الإدارية والتعليمية.
acc2
وألقت عريفة الاحتفال مديرة العلاقات العامة، السيدة زينة العريس، كلمة وصفت فيها الجامعة بمنارة العرب التي أضاءت دروب الزمن الصعب بإنجاز الحصول على الاعتماد بالعيد الكبير، معتبرة أن المكرم الأمين العام عصام حوري رافق الجامعة بشغف عمره أكثر من خمسين سنة ودافع عنها في كل كبيرة وصغيرة.
acc3

ثم تحدث رئيس الجامعة، الأستاذ الدكتور عمرو جلال العدوي، فأثنى على جهود كل من أسهم في تحقيق هذا الإنجاز الذي أكد صواب رؤية الجامعة وجهودها في سبيل صون جودة التعليم، مضيفا أنه تشارك مع الأمين العام عصام حوري، الأحلام والنجاحات فوصلت الجامعة إلى مصاف العالمية.
acc5

بدوره منح ممثل FIBAAالدكتور هاينز شميت، رئيس الجامعة شهادة الاعتماد لمعاييره التي استوفتها الجامعة بالكامل، مشيرا الى أن هذا الانجاز يحقق جاذبية تربوية هامة لها عالميا.
acc6

وعرض مدير مكتبة الاسكندرية، الدكتور إسماعيل سراج الدين، في كلمته، لواقع العالم العربي وأهمية دور المسار العلمي والبحثي في تغيير هذه الصورة القاتمة.

وبعد عرض فيلم عن عصام حوري الإنسان والإداري ضمّ شهادات من رفاق دربه وعائلته، تحدث حوري؛ شاكرا كل من رافقه في رحلته الإدارية والنضالية لبقاء هذه الجامعة.
acc4

وأهدى حوري التكريم لكل رؤساء الجامعة المتعاقبين الذين عمل معهم طيلة وجوده، وإلى أفراد عائلته والى كل من سانده ودعمه في رحلة الجهد والعطاء، مستذكرا الرئيس الشهيد رفيق الحريري كأبرز المتخرجين .

بعدها مُنح حوري، درعا تكريميا؛ عربون شكر وتقدير لمسيرة 50 عاما من العطاء عبارة عن نسر زجاجي يمثل عناوين الإرادة والتصميم والشفافية لإداري وتربوي اتسم بهذه السمات طوال أعوام مواكبته للجامعة، كما منح نادي متخرجي الجامعة في المملكة الأردنية الهاشمية حوري هدية قيمة عبارة عن مصحف مزحرف بالصدف.
acc7

واختتم الحفل بكلمة للرئيس فؤاد السنيورة؛ تحدث فيها عن ظروف نشأة جامعة بيروت العربية مرورا بالحروب التي مرت عليها وصولا إلى ما هي عليه اليوم، تمتلئ بآلاف الطلاب في بيروت والدبية وطرابلس
وقريبا في البقاع.
acc

كما تحدث السنيورة عن تحديات النمو المتسارع للتعليم العالي في لبنان، داعيا لقيام البرامج التعليمية والتفاعلية مع التشديد على غزارة البحث العلمي وضرورة مواكبته لكل التطورات العلمية مجريا مقارنة بين أحوال الجامعات العربية والجامعات في الخارج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة