أشهر 14 صورة لتنظيم داعش في 2014

تقرير مصور يظهر أشهر 14 صورة للتنظيم الإرهابي الذي علا نجمه في 2014.

المصدر: شبكة إرم الإخبارية- دمشق

نشرت وكالة ”رويترز“ تقريراً مصوراً، تناولت فيه أبرز الصور حول تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلامياً بـ ”داعش“ خلال العام 2014.

وقد تناول التقرير مجموعة صور، يظهر في أولها عناصر من ”داعش“ وهم يشاركون في عرض عسكري، في شوارع محافظة الرقة شمال وسط سوريا، ويعود تاريخ الصورة ليوم 30 يناير/ كانون الثاني 2014.

ويظهر في الصورة الثانية إحدى المقاتلات في وحدات حماية الشعب الكردي، وهي تجلس حزينة على قبر رفيقتها، التي قتُلت خلال اشتباكات مع ”داعش“ في مدينة رأس العين السورية، يوم 28 يناير/ كانون الثاني.

وأما في الصورة الثالثة فنشاهد مسلحون تابعون لتنظيم ”داعش“، يحرقون السجائر التي قاموا بمصادرتها، في مدينة الرقة، يوم 2 أبريل/ نيسان.

وفي الصورة الرابعة نشاهد عناصر من قوات العمليات الخاصة العراقية، يتخذون مواقعهم خلال اشتباكات مع ”داعش“ في مدينة الرمادي، يوم 19 يونيو/ حزيران الماضي.

وفي الصورة الخامسة يبدو مسلحاً تابعاً لتنظيم ”داعش“ يحمل سلاح وعلم التنظيم، في شوارع مدينة الموصل العراقية، ويعود تاريخ الصورة ليوم 23 يونيو/ حزيران الماضي.

ويظهر في الصورة السادسة عنصر تابع لـ“داعش“، يمسك بهاتفه لتصوير العرض العسكري الذي يقوم به رفاقه في التنظيم، في شوارع محافظة الرقة الواقعة شمالي سوريا، يوم 30 يونيو/ حزيران الماضي.

ونرى في الصورة السابعة جثة رجل معلقة بـ“المقلوب“ في مدينة بعقوبة العراقية، بعد أن شنقه مسلحون مجهولون، بسبب انتمائه لتنظيم ”داعش“ وفقاً لما قالته الشرطة المحلية، ويعود تاريخ الصورة إلى الثاني من أغسطس/ آب 2014.

وتظهر الصورة الثامنة سكان من الأقلية الإيزيدية يفرون من عنف عناصر داعش في مدينة سنجار، بالقرب من الحدود السورية مع العراق، ويعود تاريخ الصورة ليوم 11 أغسطس/ آب الماضي.

وفي الصورة التاسعة نشاهد قوات البيشمركة الكردية تقف للحراسة، بالقرب من مدينة ”مخمور“ جنوب ”أربيل“ عاصمة كردستان، بعد انسحاب مقاتلي تنظيم داعش الارهابي منها يوم 18 أغسطس.

وفي الصورة العاشرة نرى مواطنة عراقية في طائرة عسكرية، بعد إجلائها وابنتيها على يد القوات العراقية من قرية آمرلي، شمالي بغداد، والتي ظلت صامدة ضد الهجمات المتكررة لتنظيم ”داعش“، رغم سقوط 34 قرية محيطة بها، ويعود تاريخ الصورة ليوم 29 أغسطس/ آب الماضي.

ويبدو في الصورة 11 محتجون يرفعون لافتات مناهضة للحرب، أثناء إدلاء وزير الدفاع الأمريكي ”تشاك هاجل“ يوم 16 سبتمبر/ أيلول الماضي، بشهادته في جلسة استماع للجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ، حول سياسة أمريكا تجاه سوريا والعراق، والخطر الذي يشكله تنظيم ”داعش“.

وفي الصورة 12 نشاهد فراش طفل تركه الأكراد السوريون اللاجئون، بعد فرارهم من تنظيم ”داعش“، على الحدود السورية التركية، ويعود تاريخ الصورة ليوم 27 سبتمبر/ أيلول الماضي.

ويبدو في الصورة 13 تصاعد ألسنة اللهب والدخان، فوق تل بالقرب من بلدة عين العرب ”كوباني“ السورية، بعد غارة جوية يوم 23 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

أما في الصورة 14 فنرى صبي يتفقد سيارة بعد تدميرها، في إحدى الغارات الجوية التي شنتها القوات الأمريكية على ”كفردريان“ في محافظة ”إدلب“ شمالي سوريا، يوم 24 سبتمبر/ أيلول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com