صور.. عُرس جماعي لضباط وجنود سوريين في دمشق

الضباط والجنود مع زوجاتهم يغنون ويرفعون أيديهم بعلامة النصر داخل قاعة العُرس بفندق داما روز في دمشق الذي أهدتهم وزارة السياحة إقامة مجانية فيه لمدة ليلتين.

دمشق – عقد عشرون من ضباط وجنود الجيش السوري قرانهم يوم الثلاثاء (29 ابريل نيسان) في حفل عُرس جماعي أقامته وزارة السياحة واللجنة السورية للمعتربين.

حضر الضباط والجنود الشبان الحفل في زيهم العسكري المموه بينما اتشحت العرائس بعلم سوريا فوق أثواب الزفاف البيضاء.

وقال الرائد بشار الجوهري في حفل الزفاف ”بأوجه لزوجتي ولأهلي أن بلدنا بألف خير وإن شاء الله لن نقصر أكيد بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد وأكيد راح ترجع سوريا مثل ما كانت وأحسن.“

وغنى الضباط والجنود مع زوجاتهم ورفعوا أيديهم بعلامة النصر داخل قاعة العُرس بفندق داما روز في دمشق الذي أهدتهم وزارة السياحة إفامة مجانية فيه لمدة ليلتين.

وذكر الجندي محمد السعدات أن الاحتفال الأكبر سيكون بعد انتصار جيش الرئيس بشار الأسد.

وقال ”بأحب أقول كلمتين عن لساني ولسان كل مقاتل بالجيش العربي السوري إن راح نظل متابعين مسيرتنا بالدفاع عن الوطن أنا وزملائي. والحمد لله الهمة من حديد والمعنويات عالية جدا جدا. وصحيح نحن مبسوطين أنا وزملائي بالعرس الجماعي بس عقبى لما تكتمل فرحتنا الأكبر ونحقق انتصارنا على أعدائنا والقضاء على آخر مُسلح موجود على أرض سوريا الحبيبة.“

وقالت لورانس رستم عروس محمد السعدات ”الله يخلي لي إياك وتحققوا النصر العظيم.“

جندي آخر عقد قرانه في العرس الجماعي يُدعى مرعي العباس دعا كل السوريين إلى الدفاع عن الوطن.

وقال ”بأحب أقول لكل مواطن عربي سوري أن يدافع عن أرضه وعرضه وشرفه ووطنه بكل ما يملك من قوة.. بالدم وبالروح.. يفديه بدمه. ونحن قدمنا دماء فداء لهذا الوطن وكلنا مشاريع شهادة إن شاء الله حتى تنتصر سوريا.“

حضر حفل العرس الجماعي الشيخ أحمد بدر الدين حسون مفتي الديار السورية وعلي حيدر وزير المصالحة الوطنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com