صور.. برازيلي يزعم بأنه المسيح

زعم رجل برازيلي أنه المسيح بعث من جديد لنشر رسالة حب الله على البشرية، بعدما أمضى 35 عاما يجول فيها بلاد الأرض، لكن مزاعم المدعو انري كريستو (66 عاما) جوبهت بالرفض في الولايات المتحدة وبريطانيا وفنزويلا حيث طرد منها.

ويقطن كريستو حاليا في كنيسة خاصة في البرازيل، وعلى ما يبدو فإن معظم أتباعه من النساء اللواتي يقدرن بالمئات، أكبرهن تبلغ من العمر 86 عاما وأصغرهن 24 عاما ويرتدين أزياء تشبه أزياء الأرثوذكس المحافظين.

واختار الرجل اسم انري الذي طبع على الصليب وتعني بالعربية “يسوع الناصري ملك اليهود”.

وكان لارتدائه زيا يقلد فيه المسيح عليه السلام، ولآرائه بشأن الرأسمالية والإجهاض وحتى تاريخ ميلاد المسيح تسببت في سجنه أكثر من مرة.

ويعتبر “انري” أن الاحتفال بميلاد المسيح أو ما يسمى الكريسماس مناسبة يذل فيها الأغنياء الفقراء، وهو يوم حزين عندما تنظر في عيون الأطفال الفقراء.

وقال “انري” إنه منذ الصغر كان يستمع لصوت في ذهنه يقول له بين الفينة والأخرى:” أنا والدك؛ إله إبراهيم وإسحق ويعقوب”.

ويطلق “انري” على برازيليا عاصمة البرازيل لقب “القدس الحديثة”، وهو يتغذى مع أتباعه حاليا عبر تناول الموز والأوفوكادو والمانجو إلى جانب حديقة من الخضروات يقتاتون منها.

ووصف العديد انري بأنه مريض نفسيا، وهو اتهام يرفضه جملة وتفصيلا قائلا:”ربما أكون مجنونا،ولكنني لست معتوها”.