صور.. تدليك بالأفاعي في أندونيسيا

صالون للتدليك بجاكارتا يتخصص في نوع نادر من التدليك حيث تنوب الثعابين عن الأيادي البشرية.

المصدر: إرم- (خاص) من وداد الرنامي

خدمة غريبة ومخيفة تلك التي يعرضها أحد صالونات التدليك بجاكارتا، حيث يقترح على زبائنه أن تتكفل الثعابين بالتدليك بدل الأيادي البشرية.

وقد عبر بعض الزبائن على تعودهم على هذا النوع الجديد من التدليك الذي يثير هرمون ”الأدرينالين“ في الجسم ، وأكد أحدهم أنه تمكن من التخلص من فوبيا الثعابين التي كانت لديه بل أصبح يحبها.

تنزلق الثعابين الثلاثة على جسم الزبون ويقارب طول كل منها المترين، وحين ترفع رأسها معبرة عن الملل، تتكفل عاملتان بتذكيرها بمتابعة واجبها.

ومدة كل حصة تدليك 90 دقيقة ويبلغ ثمنها 480000 روبية أندونيسية (321 يورو).

ويؤكد صاحب المحل أنه لا مجال للخطورة؛ فالثعابين تنظف بمواد مطهرة ويتم تكميم أفواهها، ورغم ذلك فزبائنها قلة.

ويقدم هذا المحل أيضا أنواعا كثيرة وغريبة من الخدمات مثل التدليك بالشوكولاتة أوالقهوة أو التوت وكذلك التدليك بالثلج أو الحلزون،وأيضا التدليك بالجبن أو الزبدة أو الخردل.

وقد تتم العملية بواسطة كرات الغولف أوالبلياردو وحتى قفازات الملاكمة، ويمكن أن تتكلف بالزبون عاملة في زي غوريلا.

وعبر المدافعون عن حقوق الحيوان في اندونيسيا عن تذمرهم من الاستغلال الذي تتعرض له الثعابين؛ لكن صاحب صالون التدليك يؤكد أن ثعابينه تتلقى أحسن معاملة، ويعتبرها أصدقاء له، بل يعانقها ويقبلها كفرد من العائلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com