صور.. الحيوانات في غزة تعاني أيضا

صور.. الحيوانات في غزة تعاني أيضا

المصدر: إرم- من محمود صبري

يثير المشهد في غزة الشفقة، إذ طالت المصيبة في القطاع الجريح الحيوانات أيضا، فقد شهدت حديقة حيوان خان يونس موت العشرات من حيواناتها وطيورها أثناء القتال خلال العامين الأخيرين، فيما حمل مالك الحديقة، محمد عويضة، الصراع بين إسرائيل والفلسطينيين مسؤولية ما حدث للحيوانات.

وقال عويضة إن الحيوانات كانت تموت أيضاً بسبب عدم توافر الطعام الكافي، الأمر الذي اضطره لترك الحيوانات تموت في أقفاصها.

ويوجد حالياً بالحديقة 10 حيوانات فقط في أقفاص العرض المصنوعة من مواد من بقايا المستوطنات الإسرائيلية التي تم إخلائها في 2005.

وقد اضطر عويضة إلى تحنيط الحيوانات الميتة، في أعقاب موت العديد من حيواناته.

ويقول عويضة: ”إن فكرة تحنيط الحيوانات بدأت بعد حرب غزة، لأن عددا من الحيوانات مثل الأسد، والنمر، والقرود والتماسيح ماتت خلال القتال“.

وأضاف: ”عندئذ، سألنا عن كيفية التحنيط، وتعلمنا من أحد المواقع الإلكترونية“.

وفتح عويضة حديقة الحيوان للمرة الأولى في 2007، إلا أنه فقد العديد من الحيوانات خلال الاعتداءات العسكرية الإسرائيلية ضد حماس، والتي بدأت في كانون الأول/ديسمبر 2008، ورغم أن الصواريخ لم تصل لحديقة الحيوان خلال ثلاثة أسابيع من القتال إلا أن العديد من الحيوانات ماتت من الإهمال والجوع، وفقا لصحيفة ”ميرور“ البريطانية.

يذكر أن حديقة حيوان خان يونس هي واحدة ضمن خمس حدائق بقطاع غزة، تستخدم العديد من الطرق للبقاء في ظل المشاكل والاضطرابات الكثيرة التي تجتاح المنطقة.

وفي عام 2009، قامت حديقة حيوان غزة بتلوين حمار أبيض بخطوط سوداء، حتى يبدو مثل الحمار الوحشي، بسبب التكلفة الكبيرة لاستبدال حمارين وحشيين عوضا عن الحمير الوحشية التي ماتت من الجوع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com