صور.. اشتباكات بين الشرطة الإيرانية ومواطنين سنة

صور.. اشتباكات بين الشرطة الإيرانية ومواطنين سنة

المصدر: إرم- طهران

وقعت اشتباكات بين عناصر الشرطة وأهالي مدينة جابهار ذات الأغلبية السنية، جنوب شرق إيران، على خلفية اعتداء رجال الأمن على مواطن بالضرب.

وأفادت وسائل إعلام إيرانية، الثلاثاء 23 أيلول/ سبتمبر الجاري، بأن اشتباكات بالأيدي وقعت بين الشرطة وأهالي مدينة جابهار الواقعة في محافظة سيستان وبلوجستان، مشيرة إلى أن هذه الاشتباكات استمرت لنحو ساعة.

وأوضحت وكالة ”هرانا“ للأنباء المعنية بحقوق الإنسان، أن ”الاشتباكات وقعت على خلفية قيام رجال الشرطة بتغريم شاب يدعى شكيل قادري، وإقدام الأخير على رمي ورقة الغرامة في المياه، ما جعل رجال الأمن يعتدون عليه بالضرب، فيما تدخل المارة وأنقذوا الشاب من قبضة رجال الأمن“.

وأضافت الوكالة أنه ”بعد دقائق توجهت شرطة مكافحة الشغب إلى المكان وقامت بتفريق الناس، فيما دعا قائد شرطة مدينة جابهار، المواطنين إلى الهدوء وعدم تصعيد الموقف، متوعداً بمحاسبة رجال الأمن المقصرين“.

ويشكو السنة في إيران الذين يقدر عددهم بمليون شخص، من التهميش السياسي والاضطهاد، فيما تنفي الحكومة الإيرانية هذه الاتهامات، وتؤكد على أن جميع الأقليات تحظى بكافة حقوقها السياسية والدينية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة