ماذا قال الأسير خضر عدنان من داخل السجن؟ (فيديو إرم)

الأسير خضر عدنان يتم شهرا كاملا من الإضراب المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي ضد سياسة الاعتقال الإداري بحق الفلسطينيين.


رام الله – نقل والد الأسير الفلسطيني خضر عدنان، المضرب عن الطعام منذ ثلاثين شهرا، رسالة من ابنه القابع في زنازين العزل الإنفرادي بسجن الرملة الاحتلالي، حمّل فيها السلطات البريطانية مسؤولية الاعتقال الإداري الذي يعاني منه قرابة 450 أسيرا فلسطينيا، موضحا أن الإنتداب البريطاني هو من سن هذا القانون الذي تعمل به سلطات الاحتلال.

وأتم الأسير خضر عدنان شهرا كاملا من الإضراب المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي ضد سياسة الاعتقال الإداري بحق الفلسطينيين.

ودعت عائلة الأسير، التي عقدت مؤتمرا صحافيا بخصوص إضرابه ووضعه الصحي، الشارع الفلسطيني والمستوى الرسمي الوقوف بجانب ابنها بجميع أشكال التضامن.

يذكر أن الأسير عدنان خاض إضرابين سابقين خلال عامي 2011 و2012 واستطاع خلال أحدهما إلزام سلطات الاحتلال بالإفراج عنه بموعد محدد على خلاف ما ينتهجه الاحتلال خلال سياسة الاعتقال الإداري والذي لا يعلم الأسير خلاله موعدا محددا للإفراج عنه، الا أنها عاودت اعتقاله بعد نحو عامين من الإفراج عنه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com