الشرف والمال وراء ”زواج البدل“ في اليمن (فيديو إرم) – إرم نيوز‬‎

الشرف والمال وراء ”زواج البدل“ في اليمن (فيديو إرم)

علماء دين يجمعون أن زواج البدل منهي عنه في الإسلام؛ حيث قال رسول الله –صلى الله عليه وسلم "لا شغار في الإسلام"، ويقول آخرون إنه زواج باطل قبل أن يتم

المصدر: إعداد ومونتاج: أحمد ديب .. قراءة: عبدو حليمة

زوِّجني شقيقتك وتزوّج شقيقتي.. هذا هو المهر، هو مبدأ زواج البدل أو ”زواج الشغار“ كما يعرف لدى اليمنيين.. ويجمع علماء دين أن زواج البدل منهي عنه في الإسلام؛ حيث قال رسول الله –صلى الله عليه وسلم ”لا شغار في الإسلام“، ويقول آخرون إنه زواج باطل قبل أن يتم.

”زواج البدل“ كان شكلاً من أشكال الدفاع عن الشرف، إذ كان البعض يرى أنه من المعيب أن يتزوج أحد بشقيقته، أو أن يمس عفتها حتى وإن كان زوجها، فكان الزواج من شقيقة الزوج هو الحل الأمثل، كـ رد للدين ودفاعاً عن شرف شقيقته، كما ينتشر في ريف اليمن ويطلق عليه أيضاً زواج المرأة بالمرأة؛ حيث تسود العلاقات القبلية والفقر وجهل المرأة بحقوقها.

في المقابل يرى المجتمع اليمني القبلي المحافظ جداً أن ”زواج البدل“ يحافظ على العلاقات بين العائلات، وعلى التماسك الأسري، ويحفظ المال والتركة في العائلة؛ إذ أن البدل غالباً ما يكون في إطار العشيرة أو العائلة الواحدة، وأن انتشاره يعود إلى المغالاة في المهور في بلاد تشهد حالة من الفقر المتزايد وتعاظم متطلبات الزواج، فيكون الحل هو ”التضحية“ بشقيقته للتوفير.

وتختفي الأرقام والإحصائيات الثابتة حول مدى انتشار الظاهرة، نظراً لعدم وجود دراسات وأرقام واضحة لحالات الزواج والطلاق الناجمة عنها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com