عبد السميع: مشاركة نجلي في ”جمعية الفيلم“ أحرجتني

رئيس مهرجان جمعية الفيلم يقول لـ"إرم" إن لجنة التحكيم برئاسة علي أبو شادي أكدت على النزاهة الكاملة في اختيار الأفلام دون محاباة.

المصدر: القاهرة- من كارما رامي

أكّد رئيس مهرجان جمعية الفيلم، محمود عبد السميع، أنه كان يشعر بالخجل من رئاسة دورة المهرجان العام الحالي وفكر في الاعتذار؛ بسبب مشاركة نجله مدير التصوير بفيلم ”لا مؤاخذة“ داخل المسابقة الرسمية.

وأوضح عبدالسميع، في لقاء مع شبكة ”إرم“ الإخبارية، أن لوائح المهرجان تمنع مشاركة أعضاء لجنة التحكيم بأي فيلم ضمن المسابقة, مضيفًا أن أعضاء لجنة التحكيم برئاسة الناقد السينمائي علي أبو شادي أكّدوا أنه سيكون هناك نزاهة كاملة في الاختيار دون محاباة لأحد.

وأضاف أن المهرجان تأسس منذ 41 عامًا، ولم يتوقف أبدًا إلا عام 2011 خلال الثورة؛ حيث تم استبدال الدورة بعرض عدد من الأفلام الوطنية.

وأشار إلى أنه يشارك في المسابقة الرسمية 7 أفلام تم اختيارها من جانب النقاد، وهي ”لا مؤخذة“، و“فتاة المصنع“، و“الخروج للنهار“، و“الحرب العالمية الثالثة“، و“الفيل الأزرق“، وفيلم ”الجزيرة 2″، وفيلم ”ديكور“، إلى جانب عرض فيلم ”أسرار عائلية“ خارج المسابقة الرسمية للمهرجان.

وأضاف رئيس المهرجان، أن هذا العام ستقدم شهادات تقدير للسينمائيين الشباب في مجال السينما المستقلة، الذين حصلوا على جوائز دولية؛ حيث سيتم عرض أفلامهم قبل عرض الفيلم الروائي الطويل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com