معرض أسبوع الصين للتجارة ينطلق في أبوظبي نهاية الشهر الجاري

معرض أسبوع الصين للتجارة ينطلق في أبوظبي نهاية الشهر الجاري

أعلنت مجموعة (إم آي إي) الصينية للفعاليات والمؤتمرات عن تحديد موعد انطلاقة الدورة الخامسة لمعرض أسبوع الصين للتجارة 2017، والذي تنطلق فعالياته على أرض مركز أبوظبي الوطني للمعارض اعتباراً من الـ 25 من سبتمبر ولغاية الـ 27 من سبتمبر 2017.

ومن المقرر أن يشهد المعرض خلال أيامه الثلاثة هذا العام مشاركة أكثر من 300 شركة مُصنّعة صينية تغطي أهم القطاعات، والتي بدورها سوف تعرض لزوار المعرض أكثر من 1000 من المنتجات الصينية ذات التقنية العالية والصناعة المبتكرة.

وتحافظ الصين على مكانتها كأكبر شريك تجاري مع دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث يمر في الوقت الراهن ما قدره 60% من إجمالي التجارة الصينية عبر دولة الإمارات العربية المتحدة، ليتم إعادة تصديره إلى أفريقيا وأوروبا.

وتشير التقارير إلى أن الصين حافظت على مكانتها كأكبر شريك تجاري غير نفطي مع الإمارات خلال الربع الأول من عام 2017، إذ بلغت قيمة التجارة غير النفطية بين الصين والإمارات 44.15 مليار درهم إماراتي بنسبة 13.5% من القيمة الإجمالية للتجارة الخارجية غير النفطية، لتحل بذلك متقدمة على الهند التي ساهمت بنسبة 7.8 % من إجمالي التجارة الخارجية غير النفطية مع الإمارات.

وكان الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير الدولة ورئيس مجلس إدارة موانئ أبوظبي أعلن أخيراً عن بدء خمس شركات صينية عملياتها في المنطقة الصناعية في أبوظبي باستثمار أولي قدره 1.1 مليار درهم إماراتي.

ومع تحديد موعد انطلاقة معرض أسبوع الصين للتجارة 2017 ، قال ديفيد وانغ، مدير إدارة مجموعة ’إم آي إي‘، الجهة المسؤولة عن تنظيم هذا المعرض السنوي: “لقد أطلقنا الدورة الأولى من المعرض في عام 2013 بمشاركة 70 شركة عارضة فقط، واليوم نعلن عن موعد إطلاق الدورة الخامسة من المعرض بمشاركة أكثر من 300 جهة عارضة تغطي جملة متنوعة من القطاعات”.

وأضاف وانغ: “تعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة مرتكزاً أساسياً للتجارة في الصين، فقد غدت منصة إقليمية لتمركز أكثر من 4200 شركة مصنّعة صينية، ومن خلال شراكة الصين مع الإمارات أضحى من السهل على الشركات في دول الخليج العربي بناء العلاقات التجارية مع جميع الشركات والمؤسسات الصينية إلى جانب إزالة العقبات أمام المستثمرين من الجانبين”.

ويشكل معرض أسبوع الصين للتجارة الذي يستقطب أكثر من 4500 زائر خلال أيامه الثلاثة فرصة فريدة للمؤسسات والشركات المحلية للالتقاء بأهم المصنّعين الصينيين الذين يعرضون منتجات صينية ذات تقنية عالية وبأسعار منافسة، وسوف يتخلل أيام المعرض جلسات عمل يعقدها عدد من المؤسسات والشركات الصينية إلى جانب غرف التجارة والصناعة، والتي تبحث في الطريقة المثالية لبناءعلاقات العمل مع المنتجين الصينيين وآلية انتقاء المنتجات من الصين، وحول كيفية إجراء الصفقات التجارية مع المصنّعين الصينيين.