logo
قضايا

الدوحة تعاملت بحذر.. أول احتجاج داعم للمثليين في قطر

الدوحة تعاملت بحذر.. أول احتجاج داعم للمثليين في قطر
25 أكتوبر 2022، 1:35 م

تعاملت السلطات القطرية بحذر، اليوم الثلاثاء، مع ما يمكن وصفه بأول احتجاج للمثليين في البلاد، وإن كان بشكل فردي.

وأوقفت الشرطة القطرية الاحتجاج الفردي الذي نظمه الناشط البريطاني بيتر تاتشل أمام المتحف الوطني للدولة الخليجية التي تستضيف نهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم الشهر المقبل.

ووقف تاتشل لأكثر من ساعة مرتديا قميصا يحمل عبارة معناها قطر مناوئة للمثليين، ويرفع لافتة كتب عليها "قطر تعتقل مجتمع الميم وتجبرهم على التحول (عن توجهاتهم)"، بحسب ما جاء في وكالة رويترز.

ووصل ضابط شرطة بالزي الرسمي وثلاثة مسؤولين بملابس مدنية إلى مكان الاحتجاج، وقاموا بطي لافتة تاتشل وتصوير جواز سفر ووثائق أخرى يحملها، بالإضافة إلى وثائق رجل يرافقه.

وغادرت الشرطة بعد مصافحة تاتشل، الذي ظل على الرصيف.

ورغم مخاوف أبدتها منظمات حقوقية، غير أن منظمي الحدث في قطر الذي سيبدأ في 20 نوفمبر/ تشرين الثاني، وسيكون أول بطولة لكأس العالم تقام في دولة بالشرق الأوسط، قالوا إن الجميع، بغض النظر عن ميولهم الجنسية أو خلفياتهم، محل ترحيب مع التحذير أيضا من إظهار المشاعر على الملأ.

وتتوقع قطر حضور 1.2 مليون زائر خلال البطولة، ما يشكل تحديا لوجستيا وأمنيا للبلد الخليجي.

logo
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC