الفنان المصري حمدي الوزير
الفنان المصري حمدي الوزيرمتداولة

بعد إثارته الجدل.. ما حقيقة إزالة إعلان حمدي الوزير من شوارع مصر؟

كشف الفنان المصري حمدي الوزير حقيقة إزالة إعلانه "ليك في الكيك"، من الشوارع بعد الجدل الواسع الذي أثاره خلال الفترة الماضية، مؤكدًا أنه لا صحة لهذه الأنباء.

وتداولت وسائل إعلام محلية خلال الساعات الماضية أنباء عن صدور قرار بإزالة إعلان الفنان حمدي الوزير، بعد الجدل الذي أثاره خلال الأيام الماضية.

وأكد حمدي الوزير في تصريحات خاصة لـ "إرم نيوز"، أنّ "كل ما أثير حول صدور قرار من المسؤولين بإزالة الإعلان ما هو إلا أنباء مفبركة، فالإعلان كما قلت محترم، وهو لشركة كبيرة لها اسمها".

ولفت الوزير إلى أنه من الممكن إزالة الإعلان، ولكن ذلك بسبب نشر أجزاء أخرى من الحملة، لافتًا إلى أن الإعلان جزء من حملة كبيرة سيتم الكشف عنها تباعًا.

وكان الفنان حمدي الوزير تعرَّض لانتقادات بسبب إعلان غامض نُشر في شوارع مصر خلال الفترة الماضية، وذلك لاستخدامه لتعبير الوجه الشهير الدي قدَّمه في فيلم "قبضة الهلالي"، مصحوب بعبارة اعتبرها النشطاء تحمل إيحاءات جنسية.

وعلق الوزير في تصريحات سابقة لـ"إرم نيوز" على الجدل، قائلًا: "هذا إعلان لشركة حلويات إيتوال، وهي شركة شهيرة ومحترمة، والإعلان ليس فيه أي شيء خارج أو خادش للحياء، لكن من ينتقدونه هم ناس فاضية".

وأضاف الوزير أن "الصورة المستخدمة في الإعلان صورة عادية، وليست نفس صورة فيلم قبضة الهلالي، كما أن تعبير الوجه الشهير بالفيلم لم يكن يشير إلى تحرش، فأنا فعلته من باب تهديد يوسف منصور بالفيلم، ولم يكن في المشهد أي فعل خارج، ولكن السوشال ميديا هي من ربطته بالتحرش بعد ذلك".

وأشار الوزير إلى أن الإعلان سيعرض على الشاشات في شهر رمضان المقبل، وتم وضع الصور في الشوارع بسبب قرب حلول شهر رمضان.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com