إيلون ماسك
إيلون ماسكأ ف ب (أرشيفية)

"شريحة الدماغ" لإيلون ماسك قد تغير العالم

بدأت العديد من التساؤلات بشأن شريحة إيلون ماسك وكيف يمكن لها أن تغير العالم، بعد إعلانه عن إجراء أول زرع شريحة دماغية لمريض أجرتها شركة "نيورالينك" الناشئة التي شارك في تأسيسها.

فقد قدمت الشريحة التي بدأت "نيورالينك" في تطويرها العام 2016 وعودًا بتغيير حياة الأشخاص من ذوي الإعاقة.

وفي حال نجحت هذه الشريحة بالفعل، فإنها قادرة على تغيير حياة الملايين، بحسب تقرير لصحيفة "تلغراف" البريطانية.

الشلل الرباعي

توجهت تجربة "نيورالينك" لأولئك الذين أصيبوا بالشلل الرباعي، بسبب إصابة في العمود الفقري أو مرض عصبي حركي متقدم.

وستتيح الشريحة لصاحبها التحكم في هاتفه أو جهاز الكمبيوتر الخاص به، ومن خلالهما أي جهاز تقريبًا، بمجرد التفكير.

مساعدة المكفوفين

ويزعم ماسك أن الشريحة قادرة على منح ميزة البصر لأولئك الذين يعانون من ضعف فيه، مشيرًا إلى أن الشريحة يمكن أن ترسل "رؤية مباشرة إلى الدماغ" عن طريق تحفيز الأجزاء البصرية من القشرة، ما يخلق صورة ذهنية للعالم أمام المريض.

إصابات الحبل الشوكي

من المتوقع أن تكون "نيورالينك" قادرة على إعادة وظائف الجسم بالكامل لشخص يعاني من إصابة في الحبل الشوكي.

في حين لم تنشر الشركة أي دليل يدعم هذا الطموح، إلا أن علماء آخرين حققوا اختراقات.

الصرع

يرى ماسك كذلك أنه من الممكن كذلك باستخدام عمليات زرع الدماغ للتحكم في نوبات الصرع. فخلال نوبة الصرع، تطلق الخلايا العصبية في الدماغ دفعات غير طبيعية من الإشارات، ما يسبب نوبة صرع.

ألعاب الفيديو

تمكن قرد من خلال تجارب مبكرة لهذه التقنية من أن يلعب لعبة الفيديو باستخدام إشارات دماغه.

وتم تعليم القرد أن يلعب اللعبة باستخدام عصا التحكم، ثم تمت مكافأته بعصير الفاكهة. بعد ذلك، تم أخذ عصا التحكم بعيدًا، وتمكن القرد من "التفكير" في لعب اللعبة بدلًا من ذلك.

ذاكرة الإنسان

يدعي إيلون ماسك كذلك إمكانية أن تساعد الشريحة في تعزيز الذاكرة البشرية. وفي مقطع فيديو من العام 2020، ادعى أنها ستكون قادرة على حفظ الذكريات وإعادة تشغيلها.

لكن الطبيب آدم رذرفورد، محاضر علم الوراثة في جامعة كاليفورنيا، وصف هذه الادعاءات بأنها "هراء مطلق".

التواصل بالأفكار

كما تكهن ماسك بأن عمليات زرع الدماغ يمكن أن تسمح للبشر بالتواصل باستخدام أفكارهم فقط. وفي حديثه لمذيع البودكاست جو روغان، ادعى أنك "لن تحتاج إلى التحدث".

الذكاء الاصطناعي

ومن بين تصريحات ماسك المثيرة ادعاؤه القدرة على ربط الدماغ البشري بأجهزة الكمبيوتر والإنترنت للمساعدة للتعايش مع بالذكاء الاصطناعي.

إذ زعم أن واجهات الدماغ ستسمح بـ "الاندماج مع الذكاء الاصطناعي" حتى يتمكن البشر من "تحقيق التعايش مع الذكاء الاصطناعي".

ويدعي أن هذا سيسمح للبشر بزيادة قدراتهم المعرفية إلى مستويات فوق طاقة البشر، على قدم المساواة مع الذكاء الاصطناعي المستقبلي.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com