العائلة المالكة
العائلة المالكةأ ف ب(أرشيفية)

الإجراءات الصارمة تراكم أزمات العائلة الملكية البريطانية

ذهب تقرير لموقع "بزنس إنسايدر" إلى أن العائلة المالكة في المملكة المتحدة لا تزال تعصف بها الأزمات المتتالية، بفعل إستراتيجيتها المتمثلة في الإجراءات الشكلية الصارمة، ورغم محاولة القصر الجاهدة للخروج منها.

ففي مارس 2021، حاولت العائلة المالكة توحيد جبهتها بعد الأزمة التي خلّفتها مقابلة الأمير هاري وميغان ماركل مع أوبرا وينفري، من خلال إبراز صورة لكعكة عيد ميلاد عيد الأم في المملكة المتحدة نشرها الأمير ويليام، وكيت ميدلتون، على "موقع إنستغرام".

وبالفعل كان المشهد حينها محببًا وغير رسمي، بعيدًا عن محتوى وسائل التواصل الاجتماعي النموذجي لكيت وويليام، وقالوا إن أطفالهم الثلاثة صنعوها تخليدًا لذكرى الأميرة ديانا.

لكن بعد مرور 3 سنوات، وجدت العائلة المالكة نفسها محاطة بالجدل مرة أخرى. وهذه المرة، كان "كيت وويليام" في قلب الأمر، ما أشعل أسابيع من التكهنات، بسبب غياب أميرة ويلز غير المبرر، بتعليقات وتجاذبات، وصلت إلى حد السخرية احيانًا، على شكل صورة عيد الأم المعدلة رقميًا.

وأضاف التقرير بأن الشائعات حول العائلة المالكة، التي تُكلف دافعي الضرائب في المملكة المتحدة 300 مليون دولار سنويًا، تضخمت كثيرًا في الأسابيع التي سبقت إصدار الصورة المعدلة، خاصة أن آخر ظهور ملكي لـ "كيت" كان في عيد الميلاد، ولم يكن هناك سوى الحد الأدنى من التحديثات منذ إعلان قصر كنسينغتون في ينايرالماضي: أنها "ستخضع "لجراحة في البطن مخطط لها ولن تستأنف واجباتها العامة إلا بعد عيد الفصح".

وتابع التقرير بأن متابعي العائلة الملكية، والنقاد على حد سواء، صُدموا عندما رأوا تفسيرًا يأتي من كيت، تُحمل نفسها مسؤولية الصورة، بدلاً من بيان مشترك من قصر كنسينغتون في لندن.

كتبت كيت على موقع X: "مثل العديد من المصورين الهواة، أقوم أحيانًا بإجراء تجارب التحرير. أردت أن أعرب عن اعتذاري عن أي ارتباك تسببت فيه الصورة العائلية التي شاركناها بالأمس".

وفي ذات السياق، قالت المعلقة الملكية كريستين ماينزر: " عادةً ما تُصدر منظمة بهذا الحجم وهذا المستوى الدولي بيانًا لا يُلقي بأحد أعضائها المحترمين تحت الحافلة. وأنا مندهشة نوعًا ما لأنهم اختاروا على وجه التحديد تعليق كيت لتبرير الفضيحة".

وخلُص التقرير إلى أنه ليس هناك من ينكر أن كيت ووليام قد عادا إلى إستراتيجية العائلة المالكة السابقة المتمثلة في الإجراءات الشكلية الصارمة، ما أدى إلى زيادة التكهنات المحيطة باستقرار زواجهما وانعدام الاتصال بالجمهور وهو أمر بالغ الأهمية لشعبية النظام الملكي، وبالتالي لبقائه.

وإن الشيء الوحيد الذي كان ينبغي على كيت وويليام أن يتعلماه من هاري وميغان هو أن يبدوا أكثر إنسانية؛ لأنه عندما يتعلق الأمر بكونك ملكيًا، فقد يكون الصمت القاسي هو سبب سقوطك.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com