بسبب طبق ”كسكسي“.. أزمة سياسية داخل اليمين الفرنسي المتطرف (فيديو غراف)

بسبب طبق ”كسكسي“.. أزمة سياسية داخل اليمين الفرنسي المتطرف (فيديو غراف)

المصدر: إرم نيوز

أثارت صورة للنائب الفرنسي ”فرانسوا فيليبو“ وهو يتناول طبق ”كسكسي“ جدلاً واسعاً، حيث اعتُبرت خرقًا لتقاليد الحزب المتطرف الكاره للعادات العربية.

ويتولّى ”فرانسوا فيليبو“ منصب نائب رئيس حزب الجبهة الوطنية، ويعتبر الذراع اليمنى لـ“مارين لوبان“ رئيسة الحزب اليميني المتطرف.

واعتبر صقور الحزب تناول طبق تمتاز به شعوب المغرب العربي انحرافًا عن مبادئ وتوجّهات الحزب المعادي للعرب والمسلمين، فيما تفجّرت ردود الفعل الغاضبة في الحزب ووُصِف فيليبو بـ ”الخائن والعميل“ لأنه استمتع بتناول أكل مغاربي وروّج لطبق غير فرنسي.

وعقب عاصفة الانتقادات، قال فيليبو: إن ما حدث ”محزن ومؤسف، غير أن ذلك لن يمنعه من الاستمرار بتناول الكسكسي“

وأضاف: ”دعهم يتذوّقون الكسكسي، وسيدركون كم أنّ مذاقه طيب جدًا“.

واهتمت الصحف الفرنسية بالجدل وسميت القضية بـ ”كسكسي غيت“ نسبة إلى فضيحة ”ووتر غيت“ التي أطاحت بالرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون.

ويعتقد محللون أن ”حادثة الكسكسي“ كانت مُتعمّدة من قِبل فيليبو بالنظر للضغط الذي يعيشه الأخير منذ أسابيع، حيث تضغط عليه ”لوبان“ لتحديد موقفه بدلاّ من الجمع بين منصبه كرئيس لجمعية ”باتيريوت“ ونائب لحزب الجبهة الوطنية برئاسة لوبان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com