مغنيات إيرانيات يخلعن الحجاب ويظهرن بتسريحات جريئة (فيديوغرافيك)

مغنيات إيرانيات يخلعن الحجاب ويظهرن بتسريحات جريئة (فيديوغرافيك)

نزعت بعض المغنيات في إيران الحجاب، ووضعن مساحيق التجميل على وجوههنّ وظهرن بتسريحات شعر جريئة، وهو ما يخالف النظام العام في الجمهورية الإسلامية التي تلزم المرأة بارتداء الحجاب.

وتنتشر أغاني تلك المغنيات على شبكة الإنترنت، ويشاهدها الإيرانيون، غير أن اللافت أنه لم ترد أية ردود فعل من قبل السلطات الإيرانية الرسمية.

وبعد أن اندلعت الثورة الإيرانية في العام 1979 مُنعت النساء من الغناء، ولم يكن لأحد أن يستمع إلى مغنية إيرانية سوى اللاتي كنّ مغتربات وتحديدا في الولايات المتحدة الأمريكية.

واشتهرت العديد من المغنيات الإيرانيات قبل العام 1979 ومنهنّ غوغوش أو هايد، غير أنه ومع حلول العام 2000 ظهر جيل جديد من المغنيات اللاتي شرعن في تسجيل أغانيهنّ الخاصة في استديوهات سرية.

وبدأت الأغاني المصورة في الظهور خلال العقد الأول من الألفية الجديدة، لكن مع عدم ظهور المغنيات على الشاشة بشكل واضح، حيث استخدمت الفنانات عدة أساليب لإخفاء وجوههنّ لكي لا تظهر في الفيديوهات.

وتختفي المغنيات في إيران وراء أسماء مستعارة مثل “3P” أو “مادمزال”، كما وينشرن أغانيهنّ على شبكة الإنترنت.