بنك الدوحة القطري يعترف: نبحث عن السيولة من قروض خارجية وبيع بعض أصولنا في الإمارات

بنك الدوحة القطري يعترف: نبحث عن السيولة من قروض خارجية وبيع بعض أصولنا في الإمارات
Indian office workers walk past the first branch in India of Doha Bank, in Mumbai on April 29, 2015. Doha Bank, the largest private commercial bank in the state of Qatar, started operating in India with the inaugaration of their maiden branch in Mumbai. AFP PHOTO/ Indranil MUKHERJEE (Photo credit should read INDRANIL MUKHERJEE/AFP/Getty Images)

المصدر: لندن - ارم نيوز

اعترف الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة القطري أن البنك يجري مفاوضات مع مقرضين جدد في الأسواق الدولية بحثا عن مصادر سيولة طويلة الأجل، وأنه على استعداد الآن لبيع بعض من ديونه الرئيسة أو الثانوية، إضافة إلى بعض أصوله في الإمارات العربية المتحدة.

 جاء ذلك  في حديث للرئيس التنفيذي للبنك راغافان سيثارامان  بثه تلفزيون بلومبيرغ الأمريكي اليوم الإثنين.

 وكان بنك الدوحة، رابع أكبر بنوك قطر، قد استكمل مؤخرا ترتيبات اصدار دولي  لتوفير سيولة بمبلغ  1.3 مليار ريال (353 مليون دولار). ليبدأ الآن البحث عن تمويلات جديدة لم يشأ الكشف عن حجمها.

تحت ضغط المقاطعة

 ويأتي بحث البنوك القطرية عن سيولة خارجية تحت  ضغط الأزمة  التي وقعت بها  جراء مقاطعة  الدول العربية الأربع، السعودية والإمارات ومصر والبحرين، ودول أخرى، والأعباء الاقتصادية والمالية على الدوحة بسبب مقاطعة هذه الدول لها بعد اتهامها للدوحة برعاية التطرف وتمويل الارهاب.

 وقلصت  بعض البنوك من السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين، انكشافها على قطر باتخاذ خطوات مثل تأجيل خطابات الائتمان وبعض الصفقات الاستثمارية الأخرى.

وبنك الدوحة، هو أحد 6 بنوك ذكرها مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي في تعميم وجه فيه البنوك وغيرها من المؤسسات المالية بتطبيق إجراءات العناية الواجبة المعززة بشأن المعاملات مع البنوك الستة.

  وكشف الرئيس التنفيذي لبنك الدوحة القطري لتلفزيون بلومبيرغ أن البنك يوسع دائرة البحث عن قروض لتشمل مصادر أوروبية بالإضافة إلى الآسيوية، كما يفكر بنك الدوحة  ببيع بعض أصوله  في دولة الإمارات العربية المتحدة  لتوفير السيولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع