الــ”سي آي إيه” تخترق الحوزة الدينية في قم الإيرانية

الــ”سي آي إيه” تخترق الحوزة الدينية في قم الإيرانية

المصدر: طهران - إرم نيوز

قال وزير الاستخبارات الإيراني السابق حيدر مصلحي، إن هناك دلائل تشير إلى أن وكالة المخابرات المركزية الأمريكية “سي آي إيه“، تمكنت من اختراق الحوزة الدينية في مدينة قم وسط إيران، وبات لها موطئ قدم في مكاتب بعض المرجعيات الشيعية.

وأوضح مصلحي في كلمة له أمام جمع من طلاب الحوزة في مدينة مشهد شمال شرق البلاد، مساء الخميس، أن “المرشد الأعلى علي خامنئي كان قد حذّر منذ وقت طويل من اختراق الحوزة العلمية ورجال الدين، وهناك مؤشرات ودلائل تؤكد أن وكالة المخابرات الأمريكية تمكنت من تحقيق ذلك، وأصبح لها موطئ قدم داخل بعض مكاتب المرجعيات الدينية خاصة في مدينة قم”.

واعتبر مصلحي أن “الهدف من اختراق الحوزة من قبل الأعداء من أجل وقف تمدد وتصدير الثورة الإيرانية، وإبعاد جيل الشباب عن مبادئ الثورة والدفاع عن النظام” بحسب قوله.

وأشار وزير الاستخبارات الإيراني السابق إلى أن “ما رافق الاحتجاجات التي اندلعت العام 2009 في إيران عقب الانتخابات الرئاسية كشف عن وجود اختراق لأجهزة الاستخبارات الغربية والأمريكية للجامعات الإيرانية، لكن بوصلة أجهزة الاستخبارات حالياً اتجهت نحو المعاهد والحوزات الدينية”.

ولفت رجل الدين الإيراني المقرب من خامنئي إلى أن “أجهزة المخابرات العالمية تحاول استثمار اختراقها للحوزات الدينية ومكاتب المرجعيات الشيعية لتحقيق مآربها للمرحلة المقبلة”.

وتعد محافظة قم قلعة المرجعيات الدينية المتحكمة في إيران، حيث تتواجد فيها العشرات من المعاهد والمدارس الدينية، فضلاً عن وجود العشرات من المرجعيات الدينية المتنفذة، ولهذه المدارس ميزانيات من الدولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع