لماذا يفضل الأغنياء ممارسة الألعاب الشاقة؟ – إرم نيوز‬‎

لماذا يفضل الأغنياء ممارسة الألعاب الشاقة؟

لماذا يفضل الأغنياء ممارسة الألعاب الشاقة؟

المصدر: عبد الجواد فوزي- إرم نيوز‎

لا يخفى على أحد أن الألعاب الشاقة التي تحتاج عزيمة وتحفيزًا قويًا للوصول إلى خط النهاية، هي رياضة خاصة للأغنياء فقط.

ووفقاً لتقرير نشرته ”ديلي ميل“ البريطانية هذا الأسبوع من منظمة منافسات ”الترياثلون“ أو السباق الثلاثي،  فإن متوسط راتب الرياضي الممارس لرياضة السباق الثلاثي يبلغ 126 ألف دولار سنويًا، أي ما يتخطى ضعف متوسط دخل أسرة  في الولايات المتحدة سنوياً، وهو ما يعادل مبلغ 56  دولاراً.

وأكد علماء النفس أن هناك أسبابًا أكثر تعقيداً للجوء الأثرياء لتلك الألعاب مثل، البحث عن أهداف واضحة في الحياة والهروب من التفكير بالأعباء النفسية.

وفيما يلي بعض الأسباب النفسية التي دفعت 6 أشخاص بارزين في تلك الرياضة للتمسك بممارسة الألعاب الشاقة:

1- الرغبة في النجاح.

أكد  أستاذ علم النفس الرياضي ”مايكل سايشس“ في جامعة تمبل،  خلال حوار صحفي أجرته صحيفة ”نيويورك تايمز“،  أن الأشخاص الناجحين بممارسة الرياضة والوظائف ذات الدخل المرتفع يتميزون بصفات شخصية متماثلة، حيث يشترك كل منهم بمستويات عليا من الحماس والذكاء العقلي الشديد.

وأياً كان نوع الرياضة الشاقة، سواء ”ترياثلون“ أو تسلق جبال، فإن جميع الرياضات الشاقة تحتاج  عزيمة وتحفيزًا قويًا للوصول إلى خط النهاية.

2- السعادة.

يمتلك الأغنياء تعريفًا خاص للسعادة يختلف عن معظم الشعب الأمريكي، وكانت تلك هي النتيجة الرئيسة لمجموعة من المناقشات التي أجراها الباحثون: إد دينر، وجيف هورويتز، وروبرت إمونس.

ومن خلال تلك المناقشات الاستقصائية وجدوا أن الحب أهم شيء في الحياة، و هو مصدر السعادة بالنسبة للشعب الأمريكي، واكتشف الباحثون اختلاف سبل السعادة عند الأغنياء، حيث يميلون للتعرّف على القدرة الشخصية كأساس للوصول للسعادة.

3- الاحتياج لأهداف واضحة.

يعمل العديد من ممارسي تلك اللعبة على وضع أهداف من الصعب بلوغها، ويقول الفيلسوف ماثيو ”كراوفورد“ في مقال نشرته ”أوتسيد أونلاين“ إن الوظائف التي تستند إلى الإطلاع فقط دون القيام بمجهود جسدي، ليس لها أي معايير موضوعية، وبممارسة الرياضة يقوم الرياضيون بوضع الأهداف وتحقيقها والحصول على ميداليات.

4- الهروب من العبء النفسي.

اكتشف الباحثون في جامعة ”كارديف“ أن الألم الناتج عن ممارسة الرياضات الشاقة هو نفس الألم الناتج عن العمل من خلال المكتب، ويمكن تلخيص ذلك في الأسباب الآتية:

1- التحديات والمسابقات الثلاثية وتسلق الجبال تساعد الرياضيين على الهروب من الملل والعزلة على العكس من موظفي المكاتب، حيث من النادر أن يقوم أي منهم بعمل جسدي.

2- الألم الناتج من ممارسة تلك الألعاب يعمل على توفير مناخ ملائم للهروب من العبء النفسي.

فبدلاً من المحاولة للهروب من العبء النفسي من خلال شرب الخمور، يحرص الرياضيون على ممارسة الرياضات الشاقة للقيام بذلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com