سرقة فريق إكوادوري في البرازيل (صور)

سرقة فريق إكوادوري في البرازيل (صور)

المصدر: أبانوب سامي - إرم نيوز

تعرض 8 لاعبين من نادي الدرجة الأولى الإكوادوري ”أونيفرسيداد كاتوليكا“ للسرقة في الفندق الذي يقيمون فيه في ”ريو دي جانيرو“ بالبرازيل.

وكشف اللاعبون عن أن حادث السرقة شمل استنساخ بطاقات ائتمانهم لاستنزاف حساباتهم المصرفية.

وبحسب صحيفة ”ذا صن“ البريطانية، كان لاعبو نادي ”أونيفر سيداد كاتوليكا“ في ”ريو“ لأجل مباراتهم الثانية في بطولة ”كوبا أمريكانا“ ضد نادي ”فلومينينسي“.

وتم اكتشاف السرقة عندما عاد اللاعبون إلى فندق ”توليب ساو كونرادو“ الملكي من استاد ”ماراكانا“.

ووفقًا للتقارير سُرق من اللاعبين ما بين 69 و230 جنيهًا إسترلينيًا، رغم قول اللاعب ماتياس ديفيديريكو نجم نادي أونيفر سيداد كاتوليكا، الذي كان أول من لاحظ وقوع السرقة، إنه كان معه مبلغ ضخم  في حسابه المصرفي.

كما طلب ماتياس على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“ ممن أخذ بطاقة ائتمانه أن يعيد له المال المسروق.

ويعتقد اللاعبون أن عمال الفندق هم من سرقوهم، ولكن الفندق البرازيلي أنكر تلك الاتهامات.

في حين أصرت سنثيا فرنانديز زوجة اللاعب ديفديريكو على لوم موظفي الفندق، وكشفت أنهم كانوا على وشك تقديم شكوى بسبب جودة الغرف المتدنية وانعدام الأمن.

من جانبه، كان خورخي سيليكو مدير نادي كاتوليكا هادئًا، على الرغم من الحادث الرهيب، وعندما سُئل عن السرقة، أجاب: ”يبدو أن هذا ما حدث، ولكن أعلم أنه سيتم حل كل المشكلات، إنها مجرد تفاصيل صغيرة، ونحن هادئون“.

يذكر أنه ما زاد الأمور سوءًا بالنسبة للفريق هو فوز فريق فلومينينسي 4/1 على نادي كاتوليكا، ما هدد بخروجه من بطولة كوبا أمريكانا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة