بدء محاكمة ماميتش أقوى رموز الكرة الكرواتية.. ومدرب العين الإماراتي يواجه هذا الاتهام

بدء محاكمة ماميتش أقوى رموز الكرة الكرواتية.. ومدرب العين الإماراتي يواجه هذا الاتهام

المصدر: بلغراد ـ إرم نيوز

بدأت اليوم الخميس محاكمة أقوى رموز كرة القدم الكرواتية، المدير الفني المثير للجدل ورئيس نادي دينامو زغرب السابق زدرافكو ماميتش بتهمة إهدار ملايين الدولارات من النادي والدولة بشكل غير قانوني.

وقال ماميتش مع بدء جلسات محاكمته في أووسيك التي تبعد 200 كيلومتر شرق العاصمة زغرب حيث تم نقل المحكمة لهذه المقاطعة بسبب ارتباط ماميتش بعلاقة معرفة بالعديد من القضاة في العاصمة زغرب والمناطق المحيطة ”لا أتفهم الاتهامات مطلقا ولا أشعر بالذنب“.

ويواجه ماميتش وشقيقه زوران ، المدرب السابق لفريق دينامو زغرب ، ودامير فربانوفيتش مدير الاتحاد الكرواتي لكرة القدم وميلان بيرنار مسؤول الضرائب، اتهامات بالتربح بمبالغ لا تقل عن 130 كليون كونا (19 مليون دولار) من صفقات انتقالات اللاعبين من خلال التهرب الضريبي.

وأوضح ماميتش أمام هيئة المحكمة ”الاتهامات تحتوي على أكثر الأكاذيب حقارة و اشمئزازا التي سمعتها في حياتي“.

ونفى كل المتهمين ارتكاب أي مخالفات ، وقال ماميتش إن دوافع سياسية تقف خلف هذه الاتهامات.

وقدم ممثلو الإدعاء ما يقرب من ثلاثة آلاف بندٍ من الأدلة ضمن المحاكمة التي نقلتها المحكمة العليا قبل عام واحد من زغرب إلى مدينة أوسييك ، وتقام جلسات المحكمة على مدار يومين في اسبوعين متتاليين، ولكن لم يتضح بعد كم ستستغرق المحاكمة حتى الوصول إلى الحكم.

وطبقا للادعاءات التي أعلن عنها في تموز/يوليو 2015 ، تتمثل الاتهامات في الاستيلاء على 117 مليون كونا على الأقل من نادي دينامو والتهرب من دفع ضرائب بمبالغ لا تقل عن 12 مليون كونا.

وكانت السلطات قد ألقت القبض على الشقيقين ماميتش على الحدود مع سلوفينيا لدى عودتهما من معسكر لفريق دينامو زغرب.

ويواجه زدرافكو ، وكيل اللاعبين ورئيس دينامو السابق والمسؤول السابق بالاتحاد الكرواتي للعبة ، تهمة الاستيلاء على 52 مليون كونا.

أما شقيقه زوران ، للاعب السابق لفريق دينامو والمنتخب الكرواتي والذي درب دينامو بين عامي 2013 و2016 وتولى تدريب العين الإماراتي في وقت مبكر من العام الجاري ، فيواجه تهمة الاستيلاء على 38 مليون كونا.

ولم تحدد هيئة الإدعاء حتى الآن قيمة المبالغ التي استولى عليها فربانوفيتش وبيرنار.

وإلى جانب ادعاءات الفساد ، كان ماميتش محورا للجدل في جوانب أخرى منها توجيه إهانة والاعتداء على صحفيين وكذلك التشاجر مع مشجعين في المدرجات وتوجيه تهديدات لأعضاء بعثات فرق أخرى ومدربين.

وفي العام 2013 ، ألقي القبض على ماميتش حيث واجه تهمة التحريض على الكراهية العرقية، بعد مشاحنة مع زيليكو يوفانوتفيتش وزير الرياضة الكرواتي ذي الأصول الصربية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com