هالة.. لاجئة سورية على أعتاب الأوسكار

هالة.. لاجئة سورية على أعتاب الأوسكار

المصدر: لوس أنجلوس - إرم نيوز

وصلت اللاجئة السورية هالة، إلى الولايات المتحدة للمشاركة في النسخة الـ89 من حفل جوائز الأوسكار، وذلك بعد أسابيع واجهت فيها صعوبة في السفر إلى هناك.

وهالة هي الشخصية الرئيسة للفيلم الوثائقي ”وطني“ الذي ينافس على جائزة الأوسكار للأفلام الوثائقية.

وقالت اللاجئة السورية إلى ألمانيا، والتي تبلغ من العمر 48 عاماً: ”أنا سعيدة جداً بأن أكون هنا“. وشاركت هالة مع المخرج مارسيل ميتلسيفن، في استقبال المرشحين الألمان لجائزة الأوسكار في فندق ”فيلا أورورا“ وستحضر الحفل وهي مرتدية حجابها.

وأضافت في تصريح صحفي أمس السبت: ”قبل اندلاع الحرب في سوريا، كنا نشاهد حفل توزيع جوائز الأوسكار معاً، لا سيما زوجي كان مجنوناً بها، حيث كان يمضي الليل كله يشاهد الحفل ويعرف كل شيء عن الفائزين.. زيارة الحفل بدونه الآن ستكون بالنسبة لي حدث محزن جداً“.

وتابعت أن النجمة انجيلنا جولي هي أكثر من تود أن تلقاه على السجادة الحمراء، مشيرة إلى أنها تعشق جولي لأنها زارت مخيم اللاجئين وسافرت إلى مناطق متأزمة.

من جانبه، أعرب المخرج ميتلسيفن، المولود في ميونيخ لأب ألماني وأم إسبانية، عن ابتهاجه بتمكن هالة من حضور حفل توزيع الجوائز، وقال: ”لقد استقبلتني في عائلتها وسمحت لي بأن أرافقهم ثلاثة أعوام“.

وأضاف أنه ”يود أن يوجه الشكر لها على ذلك وفي الوقت نفسه أن يبعث بإشارة سياسية وهي أن ولاية كاليفورنيا والكثير من المجموعات يعتزمون التصدي لسياسة الهجرة للحكومة الأمريكية، وهذه إشارة قوية“.

يذكر أن هالة وهي أم لأربعة أطفال، هي الشخصية الرئيسية للفيلم الوثائقي ”وطني“ عن اللاجئين، وقد أمضى المخرج ميتلسيفن ثلاثة أعوام يرافق عائلة هالة منذ أن كانت في حلب حتى قدومها إلى ألمانيا، أما زوج هالة فقد خطفه تنظيم داعش، وهو الآن في حكم المفقودين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة