مسؤول إيراني يعترف بفشل بلاده اقتصاديًا

مسؤول إيراني يعترف بفشل بلاده اقتصاديًا

المصدر: طهران - إرم نيوز

اعترف سكرتير مجلس تشخيص مصلحة النظام الإيراني محسن رضائي، أمس الأربعاء، بفشل بلاده اقتصاديًا، مقارنة بتركيا والسعودية وأمريكا.

وقال رضائي في مقابلة تلفزيونية على قناة الثالثة الإيرانية، إن ”إيران بعد الثورة تطورت من الناحية الأمنية، لكنها فشلت وتخلفت من الناحية الاقتصادية“.

وأضاف رضائي الذي كان قائدًا للحرس الثوري الإيراني ”يجب أن نعترف ونكون واقعيين إننا فشلنا اقتصاديًا“، معتبرًا أن ”أكبر مشكلة تواجه إيران حاليًا هي في القطاع الاقتصادي بسبب غياب الاستراتيجية لذلك“.

وكشفت تقارير حكومية إيرانية أواخر عام 2016، أن معدلات البطالة ارتفعت ووصلت إلى ما يقرب ثمانية ملايين شخص فيما أصبح عدد الفقراء 11 مليونًا.

وأشارت مؤسسة الأبحاث التجارية الإيرانية، إلى أن ”نسبة العاطلين عن العمل ارتفعت خاصة بين الخريجين في المجتمع الإيراني، إذ بلغت ضعف المعدل العام، ووصل معدل البطالة إلى 5.5 مليون شخص من خريجي الجامعات“.

وفي أحدث تقرير نشرته صحيفة رسمية إيرانية، الأسبوع الماضي، تبين أن ”نحو 17.8% على الأقل من الأسر الإيرانية تعيش تحت خط الفقر المدقع، ويبلغ عدد أفراد هذه الأسر 13 مليونًا و347 ألف شخص، ويبلغ دخل الأسرة الشهري أقل من مليون و100 ألف تومان (300 دولار)“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com