آخر الأخبار

فيرغسون يرفض مقعد مجلس اللوردات
تاريخ النشر: 02 أغسطس 2013 13:45 GMT
تاريخ التحديث: 02 أغسطس 2013 13:52 GMT

فيرغسون يرفض مقعد مجلس اللوردات

فيرغسون يرفض مقعد مجلس اللوردات

السير أليكس فيرغسون يرفض العمل في السياسة رغم اعترافه أكثر من مرة أنه سوف ينخرط فيها.

+A -A

إرم – (خاص) من أحمد نبيل

رغم اعتزاله عالم كرة القدم نهائياً إلى أن السير أليكس فيرغسون المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد مازال يحظى باهتمام جماهير الشياطين الحمر ووسائل الإعلام البريطانية.

 

فقد زعمت صحيفة ”الميرور“ أن السير فيرغسون قد رفض مقعدًا في مجلس اللوردات البريطاني من أجل أن يقضي مزيدًا من الوقت مع زوجته كاثي. 

 

وأشارت الصحيفة إلى أن المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد هو أحد المؤيدين الأقوياء للعمال وكان من المفترض أنه سوف يلتحق بالعمل في السياسة بعد اعتزاله تدريب كرة القدم.

 

ومع ذلك، فقد نقلت الصحيفة كلامًا منسوبًا إلى أحد المصادر المقربة من السير الاسكتلندي، بأنه غير مهتم بلعب أي أدوار سياسية.

 

الجدير بالذكر أن فيرغسون أحد أهم المدربين في تاريخ كرة القدم، حيث حقق مع مانشستر يونايتد العديد من الألقاب أهمها دوري أبطال أوروبا (1999 و2008) ، كأس الكؤوس الأوروبية (1983 و1991)، الكأس السوبر الأوروبية (1983 و1991) ، كأس الإتركونتيننتال (1999)، وكأس العالم للأندية (2008).

 

والدوري الإنكليزي، (13 مرة)، وكأس إنكلترا (5 مرات)، كأس الرابطة الإنكليزية (4 مرات، درع المجتمع (10 مرات) وقد ، حاز على العديد من الجوائز أهمها جائزة أفضل مدرب في إنكلترا (10 مرات أعوام 1994 و1996 و1997 و1999 و2000 و2003 و2007 و2008 و2009 و2011) أفضل مدرب في أوروبا (1999).

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك