علماء يبتكرون عقارًا جديدًا يعالج المصابين بمرض التصلب المتعدد

علماء يبتكرون عقارًا جديدًا يعالج المصابين بمرض التصلب المتعدد

المصدر: لندن- إرم نيوز

أفادت دراسة بريطانية حديثة بأن عقارًا جديدًا أظهر نتائج واعدة في علاج المصابين بمرض التصلب العصبي المتعدد، عبر إبطاء تلف خلايا المخ، وهو الآن قيد المراجعة للاستخدام في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

و أجرى الدراسة باحثون بكلية لندن للطب في بريطانيا، ونشروا نتائجها، اليوم الإثنين، في دورية لندن الطبية العلمية.

وشملت التجارب 732 مريضًا مصابًا بمرض التصلب المتعدد، لاكتشاف تأثير عقار (Ocrelizumab) الجديد على المصابين بالمراحل الأولى للمرض.

وأظهرت التجارب، أن المرضى الذين تناولوا العقار الجديد سجلوا وقتًا أفضل لمشي 25 قدماً، كما أن نسبة ضمور المخ انخفضت لديهم بالمقارنة مع من لم يتناولوا الدواء.

وعن آلية عمل الدواء الجديد، كشف الباحثون أنه يعمل على تغيير الجهاز المناعي في جسم المريض، وهذا ما من شأنه إبطاء التلف في دماغ المرضى المصابين بنوعين من مرض التصلب المتعدد.

ويُعد التصلب المتعدد، الذي يصيب 2.3 مليون شخص حول العالم، من الأمراض الالتهابية والمناعية المزمنة، الخطيرة والشائعة، حيث يؤثّر على الجهاز العصبي المركزي.

كما يتسبب المرض، بخلل كبير في الجهاز المناعي للجسم، إذ يجعله يُهاجم نفسه، ويضر بشكل خاص الجهاز العصبي المركزي للإنسان، ويسبب خللاً في الاتصال بين المخ وأجزاء الجسم المختلفة.

وغالباً ما يعاني مرضى التصلب المتعدد من ضعف العضلات وخلل في التوازن وتدهور الوظائف الحركية للجسم وعلى رأسها المشي، واضطرابات الرؤية، وقد يؤدى أحيانًا إلى الشلل.

وتظهر عادة الأعراض الأولية للمرض في المرحلة العمرية من 20 إلى 40 عامًا، وهو يصيب النساء بشكل أكبر من الرجال بمعدل 3 أضعاف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة