آخر الأخبار

سعودية تحاول الانتحار بعد فصلها عن خطيبها
تاريخ النشر: 12 سبتمبر 2013 11:37 GMT
تاريخ التحديث: 12 سبتمبر 2013 11:37 GMT

سعودية تحاول الانتحار بعد فصلها عن خطيبها

سعودية تحاول الانتحار بعد فصلها عن خطيبها

محكمة تقضي بتفريق الشابة زبيدة عن خطيبها بسبب عدم تكافؤ النسب بينهما وسط اعتراض إخوانها، والفتاة تتناول كمية كبيرة من الدواء قبل أن ينقذها الأطباء.

+A -A

الرياض – (خاص) من ريمون القس

حاولت شابة سعودية الانتحار الثلاثاء الماضي بعد صدور قرار محكمة يقضي بالتفريق بينها وبين خطيبها في أبها بمنطقة عسير جنوب غرب المملكة العربية السعودية.

 

وتم تعنيف ”زبيدة“ (27 عاماً) من قبل إخوانها غير الراضين عن ارتباطها بخطيبها ”إبراهيم“، انتقلت إثر ذلك للإقامة في دار الحماية الاجتماعية للبقاء فيها حتى انتهاء قضية التأكد من مسألة تكافؤ النسب من عدمه، وبعد صدور القرار القاضي بعدم تكافؤ النسب وتفريقها عن خطيبها، تناولت ”زبيدة“ كمية كبيرة من الدواء وتم نقلها إلى المستشفى وتمكن الأطباء من إنقاذها، وفقاً لصحيفة محلية.

 

ولا توجد في المملكة إحصائيات رسمية عن حالات الانتحار، كما تغيب أخبار من هذا النوع في وسائل الإعلام المحلية في الوقت الذي يعتبر مراقبون أن حالات الانتحار في ارتفاع.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك