بعد تقلبه في تداولات متعددة.. الإسترليني يصل إلى أعلى مستوى في 11 يومًا أمام اليورو

بعد تقلبه في تداولات متعددة.. الإسترليني يصل إلى أعلى مستوى في 11 يومًا أمام اليورو

صعد الجنيه الإسترليني إلى أعلى مستوى له مقابل اليورو منذ انخفاضه المفاجئ في 7 أكتوبر/تشرين الأول وذلك في جلسة متقلبة اليوم الثلاثاء، متأثرا بتفسيرات متباينة لارتفاع التضخم والحديث عن ضرورة تصديق البرلمان على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقال محام عن الحكومة البريطانية، إن من “المرجح بشدة” أن يتعين على البرلمان التصديق على اتفاق نهائي مع الاتحاد الأوروبي عند مغادرة البلاد للكتلة الموحدة، مما دفع الجنيه للارتفاع إلى 1.2300 دولار وإلى 89.60 بنس مقابل اليورو في التداولات المبكرة في لندن.

لكن الإسترليني تراجع مرة أخرى، بعدما قال جيمس إيدي الذي يمثل الحكومة في نزاع تنظره المحكمة العليا حول من يمتلك الحق في إطلاق محادثات الانفصال عن الاتحاد الأوروبي أن الاتحاد الأوروبي وبريطانيا قد يتفقان أيضا على عدم استشارة البرلمان.

ونقلت رويترز عن استراتيجي لدى أحد البنوك العالمية في لندن قوله، “لقد قفزنا فقط بناء على هذا العنوان، لكن الأمر لا يبدو واضحا مثلما يعتقد الناس.”