وزير الخارجية المصري ينفي حدوث انقلاب عسكري

وزير الخارجية المصري ينفي حدوث انقل...

وزير الخارجية المصري ينفي حدوث انقلاب عسكري

تعريف ما حدث في مصر الأربعاء أمر مهم لأن اطاحة الجيش بزعيم منتخب ستتسبب بصورة عامة في عقوبات اقتصادية وقد تؤدي إلى وقف المساعدات الدولية.

القاهرة – قال وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو إنه أكد لنظيره الأمريكي جون كيري في مكالمة هاتفية الخميس أن الاطاحة بالرئيس محمد مرسي لم تكن انقلاباً عسكرياً.

 

وقال عمرو الذي قدم استقالته إلى مرسي الاثنين، لكن ما زال قائما بأعمال وزير الخارجية ”الجانب الأمريكي شريك استراتيجي لمصر ورفاهية مصر مهمة لهم“.

 

وأضاف ”اتمنى أن يقرأوا الوضع بالطريقة الصحيحة.. هذا ليس انقلاباً عسكرياً بأي حال. كانت تلك فعلاً إرادة الشعب“. وقال إنه أكد لكيري أنه لن تحدث أعمال انتقام ضد مرسي ولا جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها ولن يعامل أي أحد خارج اطار القانون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com