آخر الأخبار

الملكة فيكتوريا كانت تتعاطى الماريوانا
تاريخ النشر: 22 مايو 2013 15:14 GMT
تاريخ التحديث: 22 مايو 2013 15:35 GMT

الملكة فيكتوريا كانت تتعاطى الماريوانا

طبيب الملكة فيكتوريا ملكة بريطانيا كان يصف لها كمية من الماريوانا شهريا

الملكة فيكتوريا ملكة بريطانيا في القرن التاسع عشر كانت تتعاطى كمية بسيطة من الماريوانا للتخفيف من آلام الدورة الشهرية و استمرت في ذلك لحين اختراع الحقنة.

+A -A

ذكرت صحيفة ”غرولانديا“ الاسبانية أن طبيب الملكة فيكتوريا كان يصف له كمية من الماريوانا لعلاجها من التشنجات التي كانت تصيبها أثناء الدورة الشهرية. 

 

وكان الـ ”سير رسل رينولدز“ طبيب الأعصاب المرافق للعائلة المالكة البريطانية في ذلك الحين، قد أوصى للملكة بكمية محدودة من عشبة الماريوانا الشهيرة، ولكن استخدام العشبة انتهى منذ اختراع الحقنة في نهايات القرن التاسع عشر.

 

ونشرت مجلة ”ذة لانسيت“ الطبية سنة 1980 اقتباساً عن الــ“سير رينولدز“ يقول فيه: ”إذا كانت الماريوانا نقية، و معطاة بكمية مدروسة، فإنها واحدة من أكثر الأدوية التي نمتلكها قيمةً“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك