الوليد بن طلال يعرض أسهمه في شركة مغنيسيا الأردن للبيع – إرم نيوز‬‎

الوليد بن طلال يعرض أسهمه في شركة مغنيسيا الأردن للبيع

الوليد بن طلال يعرض أسهمه في شركة مغنيسيا الأردن للبيع

فشل المالكون في التفاوض مع مستثمرين خليجيين فعرضوها اليوم للبيع في الايكونوميست والفايننشال تايمز ووول ستريت جورنال

المصدر: عمان - إرم نيوز

بعد 11عاما من التوقف عن العمل  بسبب الخسائر المتراكمة، ومحاولات غير ناجحة  لبيع المشروع لمستثمرين خليجيين، قرر مجلس إدارة ”شركة مغنيسيا الأردن“  طرح عطاء في كبريات الصحف الاقتصادية العالمية  من أجل استدراج مشترين  لشركة  كانت في حينه رائدة إقليميا في استثمار هذا النوع من الثروات الطبيعية.

مالكو شركة مغنيسيا الأردن وأكبرهم شركتا البوتاس والفوسفات، وأيضا مساهمون خليجيون أحدهم الأمير الوليد بن طلال، نشروا  اليوم الثلاثاء في كل من الفايننشال تايمز، ووول ستريت جورنال والايكونوميست بالإضافة للصحف المحلية إعلانات بطرح عطاء بيع أسهمهم.

وكانت شركة مغنيسيا الأردن تأسست سنة 1997 برأسمال 30 مليون دينار بهدف إنشاء مصنع لإنتاج أوكسيد المغنيسيوم ومشتقاته في منطقة غور الصافي القريبة من البحر الميت ، إلا أن الشركة  تعثرت وتوقف المصنع عن العمل عام  2005 بعد أن بلغت الخسائر  أربعة أضعاف رأس المال.

وكان تقرير أعدته اللجنة العليا لمكافحة الفساد حول التعثر الذي شهدته الشركة خلص إلى عدم وجود أدلة على ارتكاب أعضاء مجلس ادارة الشركة جرائم جزائية كالرشوة او استثمار الوظيفة أو إساءة استعمال السلط،، وعزا التقرير خسائر الشركة الى التأخير في تسليم مشروع المصنع قرابة عامين بسبب خلاف نشأ بين ائتلاف شركتين تركية وكندية نفذتا المشروع فضلا عن انخفاض الأسعار للمنتج عالميا عما هو مقرر في الدراسة الاقتصادية التي كانت أعدتها شركة نمساوية و تأسس المصنع   بناء عليها اضافة الى المنافسة من قبل الصين.

 لكن جمال الصرايرة رئيس مجلس إدارة شركة البوتاس العربية  التي تملك 55% من “ المغنيسيوم““  برر  توقف الشركة عن العمل  بارتفاع كلف الإنتاج وبالأخص كلف الوقود والطاقة، في حينه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com