الأكراد يندّدون باتفاقية ”سايكس-بيكو“ بعد قرن على توقيعها

الأكراد يندّدون باتفاقية ”سايكس-بيكو“ بعد قرن على توقيعها

المصدر: وائل ملا - إرم نيوز

تعتزم الجاليات الكردية في الدول الأوروبية تنظيم فعاليات عديدة في جميع العواصم الأوروبية اليوم السبت للتنديد باتفاقية سايكس- بيكو، وتتركز الفعالية الرئيسية منها في مدينة ”كولن“ الألمانية، حيث يتم التحضير لإقامة كرنفال كبير في المدينة.

و تأتي تحركات الجالية الكردية هذه بالتزامن مع الذكرى المئة لتوقيع الاتفاقية التي يعتبرها الأكراد من أكثر الاتفاقيات التي ألحقت بهم الضرر، و قسمت أراضي ”كردستان“ بين عدة دول.

وعن طبيعة منظمي التظاهرة قال جنكو شريف عضو اللجنة المنظمة للكرنفال في حديث مع إرم نيوز إن ”المنظمين مجموعة من المثقفين والنشطاء الشباب المستقلين الكرد، الذين جمعتهم الظروف في ألمانيا، وقد أعدت اللجنة التحضيرية عدة لجان فرعية في أغلب المدن والبلدات الألمانية لتنظيم ودعم هذه الفعالية“.

وأضاف شريف أن الكرنفال سيقام  في ساحة Heumarkt في مدينة كولن تحت شعار ”من أجل يوم مستقل“، حيث سيتم إعداد مسرح ضخم للفعالية، وستلقى كلمات سياسيين و مثقفيين أوربيين بحضور شخصيات وأحزاب كردية عديدة إضافة لمشاركات من فنانين وفرق فلكلورية.

وحول اختيار هذه المدينة لاحتضان الناشط قال شريف إن سبب اختيارهم ”كولن“ هو أنها مركز الإعلام الألماني، فهي ”مركز أغلب الفضائيات والجرائد الألمانية، والمركز الرئيسي لأغلب المكاتب الإعلامية الأوروبية، كما أنها تتوسط أغلب المدن الألمانية التي تتواجد فيها الجالية الكردية بكثافة،مما سيسمح بحضور أعداد ضخمة من المشاركين“.

ويرى الأكراد أن اتفاقية سايكس- بيكو حطمت آمالهم في في تقرير المصير، وتأسيس دولتهم القومية الخاصة بهم، بعد أن قسمت الأراضي الكردية بين عدة دول.

AITYW5q

ووقعت اتفاقية سايكس- بيكو بشكل سري عام 1916 بين فرنسا وبريطانيا بدعم روسي آنذاك، وقضت بتقسيم منطقة الهلال الخصيب بين فرنسا وبريطانيا لتحديد مناطق النفوذ في غرب آسيا، بعد تهاوي الدولة العثمانية، المسيطرة على هذه المنطقة، في الحرب العالمية الأولى.

ووقعها عن الجانب الفرنسي  جورج بيكو، وعن بريطانيا ماركس سايكس، وهما مندوبا الدولتين للشرق الأدنى الذين اشتهرت الاتفاقية باسمهما.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com