اليمنيون يحتفون بعاصفة الحزم في ذكراها الأولى

اليمنيون يحتفون بعاصفة الحزم في ذكراها الأولى

المصدر: إرم نيوز – قحطان العبوش

لم يمنع الانعدام شبه الكامل للخدمات  في المدن اليمنية، بما فيها الكهرباء، بسبب الحرب التي تشهدها البلاد، اليمنيين من إحياء ليلة الجمعة/السبت، التي تصادف الذكرى السنوية الأولى لعملية عاصفة الحزم التي نفذتها قوات التحالف العربي لمساندة الشرعية.

وبدا اليمنيون نشيطين أكثر من أي يوم سابق على مواقع التواصل الاجتماعي، للحديث عن العملية التي أتمّت عاملاً كاملاً، وغيّرت من شكل الصراع الذي كان يتّجه نحو الحسم لصالح جماعة الحوثيين المدعومة من طهران، والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبدالله صالح.

عام أعاد الأمل

ويريد اليمنيون أن تكون الليلة التي انطلقت فيها أولى  عمليات قوات التحالف العربي، مختلفة عن سواها، ومن أجل ذلك، نظموا حملة تستمر حتى الصباح على مواقع التواصل الاجتماعي تحت أكثر من وسم بينها “ #شكراً_الحزم_والأمل“ و“ #عاصفة_الحزم“.

وبالتزامن مع تلك الحملة، التي يعبر فيها اليمنيون عن آرائهم حول عملية عاصفة الحزم، وما وصل إليه اليمن بعد عام كامل على انطلاق العملية التي تحوّلت بعد نحو شهر إلى اسم ”إعادة الأمل“ شارك كثير من اليمنيين اليوم الجمعة في مسيرات وتجمعات حاشدة في أكثر من مدينة، بما فيها مدينة تعز التي عانت حصارًا مريرًا قبل أن تتمكن قوات الشرعية من فكّه مؤخرًا.

وشارك عدد كبير من قيادات المقاومة الشعبية الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، وسياسيون وإعلاميون يمنيون معروفون، في تلك التجمعات والمسيرات التي أشادت بدور قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية في كبح جماح الحوثيين والرئيس المخلوع .

441

تفاعل على مواقع التواصل

وتفاعلت الحملة بشكل لافت على مواقع التواصل الاجتماعي، التي يستخدمها اليمنيون رغم الضعف الكبير الذي تعانيه خدمات الإنترنت هناك.

وعلق الصحفي والناشط اليمني، مجاهد السلالي، على الحملة بالقول ”#عاصفة_الحزم أعادت للشعوب العربية كرامتها وعزّتها وقوّتها، من خلال التلاحم الذي أرعب الحاقدين وأعاد هيبتها كأمة عربية واحدة“.

وقال في تغريدة أخرى على حسابه بموقع ”تويتر“ ”الآن موعد إطلاق حملة #شكرا_الحزم_والأمل، تفاعلكم يا شباب اجعلوها حملة عالمية.. كما لا تنسوا ما تحثوا متابعيكم على التفاعل عبر النشر ع هاشتاغ الحملة“.

وغرّد الكاتب والصحفي اليمني عبداللطيف العامري، قائلاً ”اليمن .. سنة أولى حزم، عام من الحزم والعزم تحقّق فيه الكثير لأهل الحق، وانتكس فيه الباطل وأهله، فلله الحمد من قبل ومن بعد“.

وأضاف في تغريدة أخرى ”قبيل عاصفة الحزم بدأت إيران تسيير رحلتي طيران يوميا إلى صنعاء، فتخيل كم كنا سنستقبل من مجرمي الحرس الثوري خلال عام واحد ! #شكرا_الحزم_والأمل“.

وقال الباحث والأكاديمي اليمني، فؤاد البعداني ”جاءت #عاصفة_الحزم في وقت حرج ومرحلة صعبة ولو تأخرت لكانت #إيران اليوم تسرح وتمرح في #اليمن“.

وكتب المشرف على حساب ”اليمن الآن“ الإخباري على موقع ”تويتر“ ”الشعب اليمني يحتفي بذكرى مرور عام على #عاصفة_الحزم.. ونقولها للجميع: #عاصفة_الحزم_أنقذت_اليمن“.

وإضافة للفعاليات اليمنية المرافقة للذكرى السنوية لعملية ”عاصفة الحزم/إعادة الأمل، تحظى الذكرى باهتمام إعلامي كبير على مستوى العالم، لاسيما في دول التحالف العربي المشاركة في العمليات العسكرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com