آخر الأخبار

مسلحون يقتلون ضابطا في سيناء
تاريخ النشر: 29 يونيو 2013 18:17 GMT
تاريخ التحديث: 29 يونيو 2013 18:17 GMT

مسلحون يقتلون ضابطا في سيناء

مسلحون يقتلون ضابطا في سيناء

جماعات مسلحة تستغل في سيناء المصرية الفراغ الأمني الذي أعقب ثورة 25 يناير التي اطاحت بالرئيس حسني مبارك، وشهدت المنطقة عدة حوادث اغتيال وخطف.

+A -A

القاهرة ـ قالت مصادر أمنية إن مسلحين مجهولين قتلوا ضابط شرطة مصريا بعد ان فتحوا النار على سيارته في مدينة العريش بشمال سيناء السبت.

وتستغل جماعات مسلحة فراغا أمنيا في سيناء الواقعة على الحدود مع إسرائيل منذ انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك.

وخطفت جماعات بدوية وإسلامية عددا من السياح وافراد الشرطة للضغط على الحكومة من اجل اطلاق سراح سجناء.

ولم يتضح على الفور الدافع وراء حادث اليوم.

وذكرت المصادر ان المسلحين اغلقوا طريقا في البلدة وفتحوا النار على سيارة الضابط الخاصة. واصيب سائقه بجروح في الهجوم.

وشهدت الايام القليلة الماضية اندلاع اعمال عنف في انحاء مصر بين مؤيدي ومعارضي الرئيس محمد مرسي قبل مظاهرات مزمعة غدا الأحد دعت اليها المعارضة للمطالبة برحيل الرئيس المنتمي للتيار الاسلامي.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك