نائب رئيس الأركان الإسرائيلي يهاجم أردوغان ويعتبره مصدرا للمشاكل

نائب رئيس الأركان الإسرائيلي  يهاجم أردوغان ويعتبره مصدرا للمشاكل

المصدر: ربيع يحيى- إرم نيوز

أبدى نائب رئيس هيئة الأركان العام الإسرائيلية، اللواء يائير جولان، آراء صادمة بالنسبة للكثير من المراقبين الإسرائيليين، حين صرح مساء أمس الخميس بأن وجود الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ”يسبب الكثير من المشاكل لإسرائيل“، لتكون تلك هي المرة الأولى التي يصدر فيها مسؤول عسكري إسرائيلي رفيع المستوى تصريحات من هذا النوع، منذ الحديث عن خطوات تركية إسرائيلية نحو المصالحة.

وخلال كلمة ألقاها أمام المشاركين في مؤتمر عقده ”مركز بيجين – السادات“ التابع لجامعة بار إيلان، حول ”التحديات الراهنة التي يواجهها الجيش الإسرائيلي“، تطرق ”جولان“ لعدد من الأحداث الجارية، وتحدث عن انعكاساتها على جيش الاحتلال، بيد أن أبرز النقاط التي نظر إليها مراقبون إسرائيليون على أنها مثيرة للجدل، ما يتعلق بالرئيس التركي.

وأشارت وسائل إعلام عبرية نقلا عن مراقبين، أنه في ظل المفاوضات الجارية بين أنقرة وتل أبيب بشأن المصالحة، وترميم العلاقات المتردية منذ العام 2010، جاءت تصريحات نائب رئيس الأركان العامة لـ“تصب المزيد من الزيت على نيران التوتر الحالي“، وهو التوتر الذي لم يجد حلا حتى الآن، على الرغم من المفاوضات، والوساطة التي يقودها نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن.

وأشار جولان، خلال كلمته إلى أن تركيا مازالت مصدر اشكاليات كبيرة، مضيفا أنه ”طالما كان أردوغان من يحكم تركيا، وطالما ظل حزب العدالة والتنمية على رأس السلطة، فإن هناك الكثير من المشاكل والتحديات المتوقعة.

وتابع أن إسرائيل ”لا تحرص على المضي في اتجاهات من شأنها أن تخلق عداءا متعمدا مع أنقرة، ولا تحرص على خلق توترات معها، لأنها دولة كبيرة وتعتبر قوة إقليمية“، لكنه مع ذلك لفت إلى أن ثمة غيابا لتحديد المصالح المشتركة بين البلدين، فضلا عن عدم وضوح طبيعة الهوية الأيديولوجية التركية في ظل وجود حزب العدالة والتنمية، داعيا إلى بذل جهود لتخفيف حدة التوترات من خلال العمل على فهم العقلية التركية الحالية.

انتقادات لأمريكا

ولم يتوقف الأمر عند العلاقات الإسرائيلية – التركية، فقد انتقد نائب رئيس الأركان الإسرائيلي طبيعة استخدام القوة الأمريكية، وقال إنه غير واثق من أن ”الاستخدام الواسع للقوة العسكرية الأمريكية في السنوات الأخيرة يصب في مصلحتها“.

وأضاف المسؤول العسكري الإسرائيلي، أنه حين يدقق في العمليات العسكرية الأمريكية، فإنه يعتقد أن الجيش الأمريكي الذي وصفه بـ“الرائع“ لا يزيد كفاءة عن الجيش الإسرائيلي من زوايا عديدة، وأن هناك أمورا يتفوق فيها الجيش الأمريكي، وأمورا أخرى لا يتفوق فيها على نظيره الإسرائيلي.

الوضع الفوضوي

وتطرق نائب رئيس الأركان الإسرائيلي أيضا إلى الساحة اللبنانية، وقال إن الجيش الإسرائيلي ”ليس بحاجة حاليا لغزو لبنان لكي يدمر عشرات الآلاف من الصواريخ التي تمتلكها ميليشيات حزب الله“.

 وقال إنه ”في ظل الوضع الفوضوي الراهن، فإن وضع الجيش الإسرائيلي تحسن، لذا ينبغي الحرص على بقاء هذا الوضع طالما أنه لا يزعج إسرائيل“.

واعتبر مراقبون أن جميع النقاط التي ركزت عليها كلمة ”جولان“ لا يفترض أن تصدر عن مسؤول عسكري بهذا المستوى، ومازال في منصبه، وأنه من غير المعروف إذا ما كانت هيئة الأركان العامة بصدد اعتبار أن ما قاله يعبر عن توجه شخصي، أم أنها ستصمت على تلك التصريحات.

وتوقع المراقبون، أن يتسبب الاحتمال الثاني في مشاكل، لا سيما مع الجانب التركي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة