دراسة تبرز الفجوة الكبيرة بين النساء والسياسة في غزة

دراسة تبرز الفجوة الكبيرة بين النساء والسياسة في غزة

المصدر: شبكة إرم الإخبارية - رموز النخال

كشفت نتائج استطلاع للرأي، أعده مركز ”العالم العربي للبحوث والتنمية“، بشأن توجهات الرأي العام في غزة للمشاركة السياسية النسائية، عن وجود فجوة بين الاعتراف بحق النساء في التعبير عن رأيهن السياسي وانخراطهن في السياسة.

وأظهرت نتائج الاستطلاع انقساماً بشأن أهمية دور النساء في القرار السياسي، حيث اعتبر 42% من المستطلع آراؤهم أن هذا الدور مهم جداً، فيما رأى 35% بأن دور النساء مهم إلى حد ما، بينما أجمع تقريباً كافة المشاركين في الاستطلاع على الدور الكبير  للمرأة في تماسك الأسرة والمجتمع.

ووصلت نتائج تقييم المرأة في المجالات السياسية في غزة إلى أدنى مستوياتها بشكل متدرج من 66%، و64%، و58% و52% على التوالي بدءاً من حقهن في الانخراط بقرارات التوجه لمؤسسات المجتمع الدولي، وفي جولات المصالحة الفلسطينية، وفي العملية السياسية – التفاوضية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وانتهاء بحقهن في قرارات السلام والحرب مع إسرائيل.

وحول دور النساء في المصالحة الوطنية، بيّنت النتائج أن الغالبية لا تعترف بأهمية دور النساء في المصالحة، حيث اعتقد 36% من المستطلعين بأن للنساء الفلسطينيات دور فعلي في لقاءات المصالحة بين فتح وحماس، وفي المقابل، رأى 57% بأنه لا يوجد للنساء دور في هذه اللقاءات، ويجيب نحو 9% بأنهم لا يعرفون إن كان للنساء دورٌ أم لا، ويعتقد 23% فقط من المستطلعين أن النساء تشارك بشكل فعلي في لقاءات المصالحة، فيما اختلف معهم 44%.

وأوصت دراسة، بنيت توصياتها على نتائج الاستطلاع، بضرورة تدريب كوادر شبابية من كلا الجنسين، للقيام بحملات توعوية في مجالات حل النزاعات والسلم الأهل، وتنفيذها في الجامعات الفلسطينية.

كما وشددت على ضرورة تضمين المشاركة الفعالة للنساء في النقاشات والاجتماعات حول القضايا السياسية في المجتمعات المحلية وذات الطابع الوطني أيضا، داخل المؤسسات والنقابات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com