دراسة: غالبية الإيرانيات يتعرضن للتحرش الجنسي

دراسة: غالبية الإيرانيات يتعرضن للتحرش الجنسي

طهران- كشفت دراسة حديثة، نشرتها وسائل إعلام إيرانية، الأحد، أن غالبية النساء في إيران يتعرضن للتحرش الجنسي، مشيرة إلى أن الفتيات غير المتزوجات أكثر عرضة للتحرش.

وقالت الدراسة التي أجريت في محافظة مازندران شمال إيران، وطرحت أسئلة على نحو 350 أمراه تراوحت أعمارهن ما بين 25 عامًا إلى 50، إن ”هناك تفاوتًا في التحرش الجنسي الذي تواجهه المرأة الإيرانية بين جسدي وآخر لفظي“.

وبحسب الدراسة، فإن 90% من النساء اللاتي شاركن بالتحقيق، أكدن تعرضهن إلى التحرش الجنسي الجسدي، فيما بينت أن ”الفتيات غير المتزوجات أكثر عرضة للتحرش بنسبة 82.9 %، والمطلقات 63.6 %، والمتزوجات (61.2٪)، والنساء اللاتي توفي أزواجهن 40 %“.

وقال الباحثان الإيرانيان ”حسين كردي وعلي أصغر حسيني نوذري“، إنهما لاحظا خلال الدراسة أنه ”كلما كان مستوى التعليم أعلى بالنسبة للمرأة فتكون أكثر عرضة للتحرش الجنسي الجسدي“، وأوضحا أن ”جميع النساء من حملة شهادة الماجستير وأعلى تعرضن للتحرش الجسدي“.

وأكدت الدراسة الإيرانية، أن ”النساء العاملات يتعرضن أكثر من غيرهن للتحرش بسبب قربهن من الرجال أثناء العمل في دوائر الدولة وباقي المؤسسات الأهلية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة