مصر.. بابا نويل وشجرة الميلاد يستحوذان واجهات المحلات – إرم نيوز‬‎

مصر.. بابا نويل وشجرة الميلاد يستحوذان واجهات المحلات

مصر.. بابا نويل وشجرة الميلاد يستحوذان واجهات المحلات

القاهرة- في أهم الأحياء المصرية، تقف دمى ”بابا نويل“ ذات القبعة الحمراء الشهيرة، بحلتها الجديدة، تنظر للمارة، الذين يتوافدون على محلات بيع مستلزمات أعياد الميلاد، بأسعار مرتفعة، لم تعطل حركة البيع كثيرًا.

بابا نويل، في حي شبرا، استحوذ على واجهات المحال، بأنواع وأحجام مختلفة، فمنها البلاستيكي، والورقي، والقماشي (القطيفة)، ومنها ما يباع على شكل قبعة منفردة، أو وجه نويل، أو جسدًا كاملا.

وبابا نويل، Papa Noel، كما هو معروف في الوطن العربي أو ”سانتا كلوز Santa Claus“ في الولايات المتحدة الأمريكية وغيره، هو شخصية ترتبط بعيد الميلاد عند المسيحيين، معروفة غالباً بأنها رجل عجوز سعيد دائما وسمين جداً وضحوك يرتدي بزة يطغى عليها اللون الأحمر وبأطراف بيضاء، وتغطي وجهه لحية ناصعة البياض، ومشهور عنه تقديم الهدايا.

أسعار بابا نويل وفق باعة شبرا، زادت نحو 15% مع ارتفاع سعر الدولار في السوق المصري، فالقبعة الحمراء الصغيرة يبلغ سعرها ما بين 15 جنيهًا (أقل من دولارين) إلى 25 جنيهًا ( 3 دولارات)، وزيها يبدأ من 100 جنيهًا ( نحو 12 دولار).

هذه الأسعار لم تؤثر على حركة البيع ففي هذا الحي الشعبي الشهير الذي يقطنه أغلبية مسيحية؛ الأطفال أكثر إقبالاً على شراء قبعة بابا نويل، بحسب الباعة.

شجر الميلاد، بلونها الأخضر المميز، للاحتفال المسيحي هي الأخرى في هذا الحي تستحوذ على مساحة كبيرة من المعروضات، وتبدأ من 80 جنيهًا (10 دولارات) وحتى 200 جنيهًا (25 دولار).

أسعار بابا نويل وشجر الميلاد، في الأحياء الراقية مثل المهندسين غربي العاصمة، ترتفع قليلا، عن الأحياء الشعبية، بحسب أحد الباعة.

بابا نويل، في هذا الحي الراقي، منه المتحرك الذي يغني للأطفال، ويبتسم، وتبدأ أسعاره من 1000 جنيه إلى 1500 جنيه، وغير المتحرك الذي يبدأ سعره من 200 جنيه وحتى 500 جنيه (نحو 63 دولارًا).

وشجر الميلاد بلونه الأبيض والأخضر أيضًا يباع في محال هذا الحي الراقي، ويصل ارتفاعه، من 140 سم وحتى 5 أمتار، بأسعار تبدأ من 300 جنيهًا (38 دولارًا) إلى 10000 جنيه (1250 دولارًا).

بابا نويل، شجرة الميلاد، حسب صليب متى، عضو المجلس الملي العام بالكنيسة القبطية الأرثوذوكسية (يختص بالنواحي الإدارية وغير الدينية في حياة الكنيسة)، تمثلان مظهرًا روحيًا لدى المسيحيين.

وقال متى: ”بابا نويل قديس يجلب الفرحة والسعادة والعطاء، وشجرة الميلاد بخضرتها رمز السلام والحياة“.

وأضاف ”بابا نويل وشجرة الميلاد هما رمزا الاحتفالات، وتحرص الكنائس والبيوت والمحال والمسلمين أيضا على الاستعانة بها كنوع من البهجة والفرحة“.

وتحتفل الطوائف المسيحية التي تعتمد التقويم الغربي (من بينها الكاثوليك) بعيد الميلاد يوم 25 ديسمبر/كانون الأول الجاري، بينما تحتفل الطوائف التي تعتمد التقويم الشرقي (بينها الأرثوذكس) بالعيد يوم 7 يناير/ كانون ثاني القادم.

وتشهد مصر عادةً خلال الأيام العشر الأخيرة من شهر ديسمبر/ كانون الأول الجاري، وأوائل يناير/ كانون ثاني المقبل، إقبالا على متاجر هدايا أعياد الميلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com