تشارلي شين يواجه أول قضية نسائية بعد إعلان إصابته بالإيدز

تشارلي شين يواجه أول قضية نسائية بعد إعلان إصابته بالإيدز

كاليفورنيا – رفعت صديقة سابقة للممثل الأمريكي، تشارلي شين، دعوى قضائية ضده أمس الخميس، تتهمه فيها بالتعدي والإهمال والضرر المعنوي، قائلة إنهما مارسا الجنس معا خمس مرات على الأقل، قبل إعلانه عن إصابته بفيروس نقص المناعة المكتسب ”الإيدز“.

وقالت سكوتين روس (26 عاما)، إنها تعرفت بشين عندما كانت تعمل كممثلة إباحية وارتبطت به لاحقا، كما زعمت أن الممثل أجبرها على الإجهاض بعد أن حملت في 2014، وأنه ركلها وخنقها في عدة مناسبات خلال علاقتهما التي استمرت عاما واحدا.

والقضية المقامة أمام محكمة كاليفورنيا العليا، هي أول تحرك قانوني معروف يتخذ ضد شين، منذ كشفه في مقابلة تلفزيونية في نوفمبر الماضي عن تشخيص إصابته بفيروس (اتش آي في) قبل أربع سنوات.

وقال النجم السابق للمسلسل الكوميدي الشهير (تو أند إيه هاف من) إنه قرر إعلان الأمر بعد أن اضطر لدفع نحو عشرة ملايين دولار لأشخاص للتستر عليه.

وتزوج شين (50 عاما) ثلاث مرات من قبل، وواعد كثيرا من الممثلات الإباحيات. وقال إنه من ”المستحيل“ ان يكون نقل الفيروس إلى أي شخص اخر.

وأضاف إنه ”دائما كان يتسلح بالواقي الذكري الطبي والأمانة عندما يتعلق الأمر بحالته.“

وقال محاميه، مارتن سينجر، أمس الخميس، إن شين يعتزم الدفاع بقوة عن نفسه في القضية المقامة من سكوتين روس، مضيفاً ”نحن واثقون أن السيد شين سيفوز في هذا النزاع“.

وقالت روس في دعواها إنها قابلت شين أول مرة في نوفمبر تشرين الثاني 2013 عندما دفع 10 آلاف دولار لممارسة الجنس معها، وأضافت إنهما مارسا الجنس معا خمس مرات على الأقل، قبل أن تكتشف هي أنه يتناول عقاقير طبية لعلاج فيروس (اتش اي في).

 ووقع الاثنان في حب بعضهما البعض ومارسا الجنس دون اتباع وسائل حماية ”مثل أي عاشقين“.

وساقت روس عدة وقائع عنف حدثت خلال علاقتهما، من بينها تعرضها للركل واللكم ومحاولة الخنق وتصويب مسدس فارغ من الذخيرة نحوها.

وكان شين قال في نوفمبر، إنه تعرض للابتزاز على مدى سنوات من أشخاص هددوه بكشف إصابته بالفيروس.

ويبدو أن شين مقبل على سلسلة من القضايا الجديدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com