الأسد لتلفزيون التشيك: هناك إرهابيون بين اللاجئين السوريين

الأسد لتلفزيون التشيك: هناك إرهابيون بين اللاجئين السوريين

براغ – قال الرئيس السوري بشار الأسد، في حديث لتلفزيون التشيك، نشرت مقتطفات منه، اليوم الإثنين، إن هناك إرهابيين بين اللاجئين السوريين الذين يشقون طريقهم إلى أوروبا.

وأكد الأسد أن اللاجئين السوريين “خليط” وأغلبيتهم من السوريين الشرفاء الوطنيين، لكنه أضاف أن هناك إرهابيين تسللوا بينهم وهذا أمر حقيقي، وذلك في رده على سؤال حول ما إذا كان يتعين على الأوروبيين الخوف من اللاجئين القادمين من سوريا.

ووصل مئات الآلاف من اللاجئين السوريين إلى أوروبا هذا العام – بدون وثائق غالباً – مما أثار مخاوف في كثير من البلدان من احتمال تسلل متشددين إسلاميين بينهم.

وزاد الهجوم الذي نفذه تنظيم “داعش” في باريس في 13 (نوفمبر/ تشرين الثاني) الدعوات في الاتحاد الأوروبي لفرض مزيد من القيود على القادمين إلي دول الاتحاد.

وكان ممثل الإدعاء في باريس قال إن بصمات اثنين من منفذي هجمات باريس سجلت أثناء سفرهما عبر اليونان في (أكتوبر/ تشرين الأول)، وتم تحديد هوية أحدهما بأنه أحمد المحمد من جواز سفر سوري وجد قرب جثته، لكن لم يتضح ما إذا كان جواز السفر سليماً أم مسروقاً.

وتعهدت تركيا بالمساعدة في وقف تدفق المهاجرين على أوروبا في مقابل مساعدات نقدية وتسهيلات بخصوص التأشيرات واستئناف المحادثات بشأن الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي وذلك في اتفاق تم التوصل إليه يوم الأحد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع