لبنانيون يقتحمون عالم صناعة الألعاب الذكية‎

لبنانيون يقتحمون عالم صناعة الألعاب الذكية‎

بيروت– أسس شقيقان لبنانيان وصديق لهما من بيروت، شركة جايم كوكس (Game Cooks)، التي أنتجت حتى الآن 14 من ألعاب آي.أو.إس (تعمل على نظام تشغيل للهواتف المحمولة من انتاج وتطوير شركة ابل) وتطبيقات ألعاب تعمل بنظام أندرويد للسوق العالمي.

وتضم الشركة حاليا مجموعة من الفنانين والمصممين والمطورين الذين يشتركون جميعا في الشغف بالألعاب الذكية.

وقال أرز نادر أحد مؤسسي شركة جايم كوكسك” بدأت الفكرة قبل خمسة أعوام، عندما خطرت على بالي انا وأخي فكرة لعبة، ثم قمنا بالتعاون مع شخص ساهم بتطويرها إلى اللغة الإنجليزية قبل أن نطلقها في السوق العربي حيث حازت على مليون ونصف تحميل (بالانجليزية)، الأمر الذي جعلنا نفكر بافتتاح الشركة جايم كوكس، وأول عنوان للعبة، كان اسمه رَن فور بيس (ركض من أجل السلام) في بداية الربيع العربي”؛ بحسب وكالة رويترز.

وتدور لعبة “رَن فور بيس” حول شخصية رئيسة هو سليم الذي يتولى مهمة لنشر السلام في أنحاء الشرق الأوسط. ويهدف اللاعبون إلى مساعدته في التغلب على العقبات وإتمام جولته في عالم يعاني من عدم الاستقرار بالتزامن مع أحداث فعلية في المنطقة.

ورغم الصراع القريب في سوريا وعدم الاستقرار السياسي فيه، فإن لبنان به عدد متزايد من الشركات الناشئة التي تعمل في مجال التكنولوجيا وتواجه العديد من التحديات، لا سيما فيما يتعلق بعدم توفر البنية التحتية الأساسية.

وتتناول نسبة معقولة من تطبيقات ألعاب شركة جايم كوكس، موضوعات حول أحداث في الشرق الأوسط مع إحساس فريق الشركة بأنهم يفهمون تطور الأحداث بما يمكن أن يسهم في ملء فراغ في السوق العالمي. ويفتخر شباب الشركة بابتكارهم ألعاب مغامرات يرونها جيدة يمكن أن تخلق أملا في المستقبل عند ممارسيها.

وأحدث إصدار لجايم كوكس هو لعبة “بولي بلاست” التي يتوقع أن تكون أنجح من محاولات سابقة.

وبعيدا عن الإبداع والابتكارات في مقر الشركة، فإن جمهور ألعاب جايم كوكس ينمو باستمرار داخل وخارج لبنان.

ومن المقرر أن تشارك جايم كوكس وشركات ناشئة أخرى في برنامج سريع لمدة ستة أشهر في بريطانيا؛ يهدف لمساعدة هذه الشركات في تحقيق فهم أفضل للشرق الأوسط من خلال الألعاب الذكية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع