آخر الأخبار

البرادعي وصباحي يقودان ثورة 30 يونيو
تاريخ النشر: 19 يونيو 2013 11:25 GMT
تاريخ التحديث: 19 يونيو 2013 15:29 GMT

البرادعي وصباحي يقودان ثورة 30 يونيو

البرادعي وصباحي يقودان ثورة 30 يونيو لإقالة مرسي

بدأ كل من الدكتور محمد البرادعي أحد مفجري الثورة المصرية وحمدين صباحي الزعيم الشعبي، واللذين يعدان أقوى الرموز الوطنية في مصر العد التنازلي استعدادا للثورة ضد الإخوان والرئيس مرسي يوم 30 يونيو القادم.

+A -A

القاهرة – عمرو علي

 

كثف الدكتور محمد البرادعي رئيس حزب الدستور والمنسق العام لجبهة الإنقاذ الوطني وحمدين صباحي زعيم التيار الشعبي من استعداتهم للنزول يوم 30 يونيو القادم مع الشعب المصري للمطالبة برحيل جماعة الإخوان المسلمين من مصر.

 

 

بدأ البرادعي وصباحي بالحشد الشعبي بعد اجتماعات مع شباب الثورة و مع القوى السياسية لخروج الشعب المصري في ثورة غضب ضد الرئيس مرسي وجماعة الإخوان المسلمين في مصر .

 

 

وعقد البرادعي لقاءا مع قيادات حركة 6 أبريل ، وتنظم جبهة الإنقاذ الوطني، مؤتمراً شعبياً حاشداً فى حي إمبابة بمحافظة الجيزة ، بحضور البرادعي وصباحي مساء الجمعة المقبل، لاستكمال عمليات الحشد لمظاهرات 30 يونيو المنادية بسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي، وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة وذلك بدعم من الدكتور عمار علي حسن المتخصص فى شئون الحركات الإسلامية، ومحمد عبدالعزيز أحد مؤسسي حملة «تمرد»، وعمرو عز القيادى بحركة 6 أبريل.

 

 

ومن المقرر أن يسبق المؤتمر مسيرة شعبية تنطلق من أمام مطعم ”البرنس“ فd إمبابة ، الخامسة من مساء الجمعة ، تنظمها القوى السياسية والثورية المشاركة فى المؤتمر،

 

 

وقال البرادعي في تصريحات له: “ أن الإخوان سرقوا الثورة، و الحل فى إجراء انتخابات رئاسية مبكرة ، وما نشهده محاولة خطرة لتغيير روح مصر ، مؤكدا على انه من الصعب أن يكمل مرسي ولايته بسياسته الحالية ، وأن الإخوان فشلوا بامتياز سياسياً واقتصادياً وأمنياً“.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك