الذكاء في الصغر يرتبط بالقوة البدنية في منتصف العمر

الذكاء في الصغر يرتبط بالقوة البدنية في منتصف العمر

المصدر: إرم - محمد الحوشكي

كشفت دراسة دنماركية جديدة بوجود صلة بين درجة الذكاء وبين الأداء البدني في منتصف العمر.

ويقول الباحثون إن نتائج دراستهم توضح أهمية تشجيع الناس على أن يكونوا نشيطين مدى الحياة.

وللتوصل للعلاقة التي تربط بين الذكاء في مرحلة البلوغ والأداء البدني في وقت لاحق، قام الباحثون بإجراء اختبارات لمجموعة من الرجال يبلغ عددهم 2848 وهم بين سن 48 و56.

وتشمل اختبارات القوة، قوة المقبض، التوازن، القفز، قوة الظهر وغيرها من مقاييس الأداء البدني المعروفة.

ووجد الباحثون من خلال الدراسة بأن كل زيادة بمقدار 10 نقاط في درجة الذكاء كانت ترتبط بزيادة بمقدار 0.5 كغم في قوى الظهر، زيادة 1 سم في طول القفز، 0.7 كغم زيادة في قوة القبضة، بالإضافة إلى تحسّن التوازن بنسبة 3.7 % في منتصف العمر.

وقال الباحثون إن نتائج الدراسة تبين بوضوح بأن درجة الذكاء العالية في مرحلة البلوغ، تعمل على تقوية الساقين واليدين والتوازن في منتصف العمر.

ومع لذلك، حثّ الباحثون على إجراء المزيد من الدراسات للعثوة على الأسباب الكامنة وراء هذا الإرتباط .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com