الجامعة العربية تناقش جرائم داعش في ليبيا الثلاثاء

الجامعة العربية تناقش جرائم داعش في ليبيا الثلاثاء

إرم- القاهرة

اتفقت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية والأردن (الرئيس الحالي لمجلس الجامعة)، على عقد اجتماع طارئ (غير عادي) على مستوى المندوبين الدائمين بعد غدٍ الثلاثاء؛ لمناقشة كافة المستجدات على الساحة الليبية على خلفية توغل تنظيم الدولة ”داعش“ في مدينة سرت الليبية (شرق طرابلس).

وقال بشر الخصاونة، سفير المملكة الأردنية الهاشمية فى مصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية، إن ”المشاورات التى جرت بين الأمانة العامة للجامعة العربية والأردن (الرئيس الحالى لمجلس الجامعة) ومصر وعدد من الدول العربية حول الطلب الليبي بعقد اجتماع طارئ على مستوى المندوبين الدائمين، أسفرت عن اتفاق على عقد الاجتماع غير العادي للمجلس بعد غد الثلاثاء فى مقر الأمانة العامة برئاسة الاْردن“.

وأوضح السفير الخصاونة فى تصريحات صحفية، اليوم الأحد، أن الاجتماع سيناقش ”كل مستجدات الأوضاع على الساحة الليبية لاسيما بعد توغل تنظيم داعش فى مدينة سرت“، لافتًا إلى أن الأردن تدين الأعمال الإجرامية التى ارتكبها التنظيم بحق المدنيين والأبرياء من أبناء مدينة سرت الليبية.

وكانت الحكومة الليبية المؤقتة قد تقدمت أمس السبت، بطلب لعقد اجتماع غير عادى، لمجلس جامعة الدول العربية، على مستوى المندوبين الدائمين، من أجل ”اتخاذ الإجراءات الكفيلة للتصدي للجرائم التى يرتكبها تنظيم داعش فى مدينة سرت (شرق طرابلس)، ومناطق أخرى“.

وأعلنت الحكومة الليبية المؤقتة، الجمعة الماضية، أن ”حصيلة جرائم الإبادة الجماعية، التي ارتكبها تنظيم داعش، ضد سكان مدينة سرت، بلغت أكثر من 30 قتيلاً مدنياً“، كما اتهمت مجلس الأمن الدولي بـ ”السكوت عن مجازر التنظيم في المدينة“.

وسيطر تنظيم داعش على مدينة سرت الليبية، في يناير/كانون ثاني الماضي، بعد انسحاب الكتيبة 166، التابعة لقوات فجر ليبيا، التي كانت مكلفة، من المؤتمر الوطني العام المنعقد في طرابلس، بتأمين المدينة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة