التنديد بآراء بروفيسور أمريكي تهين المرأة

التنديد بآراء بروفيسور أمريكي تهين المرأة

نيويورك- أثار أستاذ في إحدى جامعات بنسلفانيا، انتقادات لاذعة، الخميس، خاصة من رابطة مكافحة التشهير التي أصدرت بيانا نددت فيه بما يكتبه عبر وسائل التواصل الاجتماعي ووصفته بانه ”مسيء للغاية ومهين“.

وكتب أستاذ الأدب بجامعة لنكولن، كوكب صديق، تعليقات اعتبرت ازدراء للنساء بشأن الاغتصاب على موقع ”فيسبوك“ في وقت سابق من هذا الشهر.

وكتب عما يعتقده أسباب موجة ادعاءات الاغتصاب ضد الممثل بيل كوسبي: ”كثير من النساء ساقطات“.

وأمس الخميس، بدا ان التعليق على فيسبوك قد تم محوه.

وصنعت رابطة مكافحة التشهير من التعليقات قضية، وكانت الرابطة -التي تهدف إلى مكافحة التعصب الأعمى- وجهت انتقادات في السابق إلى صديق بشأن تصريحات عامة أنكر فيها الهولوكوست وروج لمعاداة السامية.

وقالت المدير الإقليمي للرابطة، نانسي بارون-بير، في بيان: ”ندين بشدة التعليقات المنسوبة إلى الأستاذ الجامعي كوكب صديق الموجهة ضد المثليين جنسيا واليهود والنساء“.

وأضافت: ”مثل هذه التعليقات مسيئة للغاية ومهينة خاصة عندما تصدر عن أستاذ جامعي تعكس تصريحاته أنماطا فكرية متعصبة.“

ولم يتسن الوصول بشكل فوري إلى صديق للتعليق على الأمر، وفي مقابلة مع صحيفة ديلي بيست هذا الأسبوع، قال إن“ تصريحاته انتزعت من سياقها“.

ونأت ”لنكولن ”، يوم الأربعاء، عما نشره صديق مؤخرا قائلة، إن تصريحاته لا تعبر عن آراء الجامعة.

وقال بيان للجامعة: ”مثل جميع أعضاء الجامعة هو حر في التعبير عن آرائه الشخصية سواء في حديث أو عبر منتديات عامة ما دام لا يقدم هذه الآراء باعتبارها آراء خاصة بالجامعة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com