داعية إماراتي بارز يشن هجوماً غير مسبوق على رجال الدين

داعية إماراتي بارز يشن هجوماً غير مسبوق على رجال الدين

المصدر: إرم – قحطان العبوش

شن داعية إماراتي بارز، الخميس، هجوماً غير مسبوق على رجال الدين في المنطقة العربية، محملاً إياهم المسؤولية عن الاضطرابات الأمنية التي تعيشها المنطقة والتي خلفت ملايين القتلى والمصابين والنازحين في عدة دول، لاسيما العراق وسوريا.

وكان الداعية الإماراتي الشهير، الشيخ وسيم يوسف، يتحدث عن دور رجال الدين في المجتمع وتأثيرهم في آراء الناس، عبر سلسلة تغريدات في حسابه الرسمي على موقع ”تويتر“، عندما انتقد بشدة تدخل رجال الدين في السياسة.

وقال الشيخ وسيم الذي يحظى بشعبية واسعة في الإمارات والعالم العربي، إن ”الأحداث التي تجري في العالم العربي سببها رجال دين مارسوا الكهنوت على العامة، والعامة الذين جهلوا الدين فاتبعوا رجاله، فالدين بجهل جريمة“.

وأضاف الشيخ وسيم، وهو خطيب جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي، بتغريدة ثانية ”كلما جلست مع العامة وسمعتهم وهم يتكلمون بالسياسة والدين!! أيقنت أن دعاة الفكر الظلامي قد تغلغلوا في أحشاء العامة لدرجة الشبع“.

وتابع قائلاً ”لو انحصر دور رجال الدين على تعليم الدين، لصلح حال البلاد والعباد، ولكنهم انشغلوا بغير الدين فأفسدوا البلاد وقتلوا العباد“.

وانتقد في تغريدة أخرى تكفير الحكام قائلاً: ”تسمية الحكام بالطغاة خطوة للطغيان! فالإنصاف مطلوب حتى مع من لا تحب، قال الحسن البصري: إن الله يصلح بهم أكثر مما يفسدون“.

وقال في تغريدة غاضبة ”يريدون الدين! ويدافعون عن الدين! ويطالبون بتطبيق الدين! بأقذر الألفاظ وأشنع الكلمات، وأسوأ الأخلاق، فعن أي دين يتكلمون!!“.

ولم يسمي الشيخ وسيم أي من رجال الدين الذين انتقدهم في تغريداته، لكن الرجل اعتاد انتقاد جماعة الأخوان المسلمين المحظورة في الإمارات ورجال الدين المؤيدين لها.

ويواجه كثير من رجال الدين في المنطقة العربية انتقادات لاذعة، واتهامات بتحريض الناس على العنف في بلادهم، ما تسبب في حروب أهلية كارثية، ذات طابع ديني ومذهبي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com