كرنفال مكناس المغربية ينطلق بنغمات صوفية‎

كرنفال مكناس المغربية ينطلق بنغمات صوفية‎

بنغمات صوفية وأصوات نفخ المزامير الصدوحة، وقرع الطبول التي تضج بها ساحة ”الهديم“، العتيقة بإيقاعاته، أقيم كرنفال احتفالي بالموسيقى التقليدية الطقوسية، مساء أمس الأربعاء، بمدينة مكناس العتيقة، حضره عدد كبير من رواد الساحة من المغاربة والسياح الأجانب.

وأقيم الكرنفال في إطار استعدادات مدينة مكناس والموقع الأثري التاريخي ”وليلي“، لاستضافة النسخة الـ16 لمهرجان وليلي العالمي للموسيقى التقليدية، مساء اليوم الخميس، والذي يستمر حتى الأحد المقبل.

وأدت فرقة كناوة التراثية وصلات موسيقية استقطبت انتباه العابرين ومرتادي ”الهديم“، حيث تعد هذه الموسيقى إحدى أقدم الإيقاعات الصوفية الروحية، التي أبدعها ”العبيد السود“، في المغرب، وكان يستخدمهم الأثرياء للسخرة بعد جلبهم من بلدان الغرب الإفريقي، كما أدت فرق عيساوة الصوفية فقرات موسيقية تراقص على ألحانها الجمهور.

وتشتهر مدينة مكناس التاريخية بموسيقى الزاوية العيساوية الصوفية التي تصنف ضمن الموسيقى الروحية، وهي عبارة عن ابتهالات دينية وأمداح نبوية، تتلى في ليالٍ خاصة بالزوايا وعلى إيقاعات مميزة ينخرط فيها المريدون والمنشدون بوجدان وتعبد.

ساحة الهديم التي تعد أحد رموز المدينة الواقعة على مشارف أشهر أبوابها ”باب المنصور لعلج“، استقبلت فرقًا فلكلورية مغربية للعزف التقليدي، من المنتظر أن تشارك اعتبارًا من اليوم الخميس إلى جانب فرق عالمية للموسيقى التقليدية، في إحياء سهرات مهرجان ”وليلي العالمي للموسيقى التقليدية“.

وتقع مدينة وليلي الأثرية على بعد نحو 160 كلم شمال العاصمة الرباط، وصنفتها منظمة يونيسكو عام 1997 تراثًا عالميًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com