مجلد بجزأين يخلد ذكرى صاحب ”المومياء“

مجلد بجزأين يخلد ذكرى صاحب ”المومياء“

القاهرة ـ بعد عشرات السنين على تداول صور فوتوغرافية لمشاهد تجريبية من مشروع فيلم المخرج المصري شادي عبد السلام (اخناتون) سيكون القارئ على موعد مع سيناريو الفيلم مطبوعا بعد نجاح تجربة نشر سيناريو فيلمه الروائي الشهير (المومياء) قبل نحو 20 عاما.

وكان الناقد المصري غالي شكري (1935-1988) نشر سيناريو (المومياء) في عدد خاص بعبد السلام (1930-1986) في مجلة (القاهرة) التي ترأس تحريرها في التسعينيات. ونفد العدد الذي حظي بحفاوة في الأوساط الثقافية والفنية.

ولفيلم (المومياء) الذي أنجزه عبد السلام عام 1969 مكانة بارزة في تاريخ السينما العربية واعتبره نقاد عرب -في استفتاء على أهم 100 فيلم عربي نظمه مهرجان دبي السينمائي عام 2013- أفضل فيلم في تاريخ السينما.

وكتب عبد السلام سيناريو الفيلم الروائي (اخناتون) وتوفي قبل إنتاجه.

ويحمل مشروع الفيلم اسما آخر هو (مأساة البيت الكبير) ربما في إشارة إلى النهاية التراجيدية لاخناتون الذي غير اسمه السابق (أمنحتب الرابع) وتمرد على سلطة الكهنة فغير ديانة آمون إلى ديانة آتون ونقل عاصمة الدولة إلى أخيتاتون (تل العمارنة في محافظة المنيا) شمالي الأقصر وانتهى حكمه نهاية غامضة عام 1362 قبل الميلاد.

وقال أحمد مجاهد رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب في بيان اليوم الثلاثاء إن الهيئة ستطبع قريبا مجلدا تذكاريا في جزأين عن عبد السلام وسيضم ”للمرة الأولى سيناريو فيلم (اخناتون) الذى لم ير النور حتى الآن.“

وأضاف أن مجدي عبد الرحمن الأستاذ بالمعهد العالي للسينما سيشرف على طباعة الكتاب الذي سيضم ”لأول مرة سيناريو فيلم إخناتون… والفيلم لم يقدر له أن ينفذ ولن ينفذ بناء على رغبة شادي عبد السلام وسيكتفى به كمادة مطبوعة للدراسة“ ملحق بها مقال للناقد المصري لويس عوض (1915-1990) عنوانه (أنشودة اخناتون في حب آتون).

ويضم الكتاب سيناريو فيلمين قصيرين لعبد السلام هما (الفلاح الفصيح) و(جيوش الشمس) ومقالات عن أعماله بالإنجليزية والفرنسية إضافة إلى قسم عنوانه (شادي خارج الحدود) يضم السيناريو الكامل للفيلم البولندي (الفرعون) الذي أخرجه كافليرو فيتش ”وشارك فيه شادي.. وكان هذا الفيلم مصدر إلهامه لفيلم اخناتون“.

وسيكون الكتاب مصحوبا بأربع أسطوانات مدمجة عليها أفلام (المومياء) و(الفلاح الفصيح) و(جيوش الشمس) و(الطريق إلى الله) الذي لم يكمله عبد السلام وأكمله عبد الرحمن.

وتخرج عبد السلام في كلية الفنون الجميلة عام 1955 وقبل أن يتجه إلى الإخراج.

صمم الملابس والديكور وساعد في إخراج أفلام منها (وا إسلاماه) إخراج المجري-الأمريكي أندرو مارتون و(الحضارة) للإيطالي روبرتو روسليني والفيلم الأمريكي (كليوباترا) لجوزيف مانكوفيتش إضافة إلى أفلام مصرية منها (ألمظ وعبده الحامولي) و(رابعة العدوية) و(بين القصرين) و(الناصر صلاح الدين).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com