إسرائيل تصعد من إجراءاتها ضد الأسرى الفلسطينيين

إسرائيل تصعد من إجراءاتها ضد الأسرى الفلسطينيين

المصدر: إرم - رام اللهخ

أكد نادي الأسير الفلسطيني، الثلاثاء، أن معاناة الأسرى المعزولين في سجن ”مجدو“ تستمر وتتفاقم مع مرور الوقت.

وأوضح النادي أن محاميته زارت الأسرى ”شكري الخواجا من رام الله، وعبد العظيم عبد الحق من نابلس، وحسام عمر من طولكرم“، وقالت إنهم يعيشون أوضاعا حياتية صعبة في ظل حرمانهم من أبسط حقوقهم، كزيارة العائلة أو التواصل مع رفاقهم من الأسرى، موضحة أن غالبيتهم معزولون منذ أكثر من عام بأمر من أجهزة مخابرات الاحتلال ”الشاباك“، ويتم تجديد هذا الأمر كل 6 شهور.

وذكر نادي الأسير أن الأسير الخواجا (45 عاما)  معزول منذ أكثر من 6 شهور، أما الأسير عبد الحق  فهو معزول منذ أكثر من عام، وهو محكوم بالسجن 38 عاماً، فيما الأسير عمر معزول منذ نحو عامين، وهو محكوم بالسجن 36 عاما.

وفي سياق آخر، أفاد نادي الأسير بأن محاكم الاحتلال الإسرائيلي مددت اعتقال 46 أسيرا في سجون الاحتلال، بذريعة استكمال التحقيق والإجراءات القضائية.

وفي سياق متصل، حذّرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، من تفاقم الحالة النفسية الخطيرة والصعبة للأسير خضر أيمن ضبايا (33 عاما) من سكان جلبوع بمحافظة جنين في ظل استمرار إهمال حالته الصحية والنفسية من قبل إدارة مصلحة سجون الاحتلال.

وقالت الهيئة في تقرير صادر عنها الثلاثاء وصل شبكة ”إرم“ الإخبارية، إن الأسير ضبايا القابع في سجن النقب حالياً، والمعتقل  منذ العام 2003 حيث كان يبلغ من العمر 21 عاماً، أصيب خلال عملية اعتقاله بـ 9 رصاصات في قدمة اليمني وفي أنحاء مختلفة في جسده، وتعرض لتحقيق قاسٍ في أقبية وزنازين التحقيق وحكم عليه بالسجن مدة 16 سنة ونصف.

وأوضحت الهيئة، أنه تم عزل الأسير داخل الزنازين لفترات طويلة أدت إلى إصابته بمرض نفسي حاد جدا إضافة إلى كونه جريحا مصابا برصاص الاحتلال في قدمه وأنحاء مختلفة من جسده.

ويعاني الأسير حاليا من حالة نفسية وعصبية صعبة، حيث يرفض التحدث إلى أي أحد سوى شقيقه رائد المعتقل معه، ولا يتجاوب بشكل نهائي ويرفض الاستحمام أو تغيير ملابسه، وقد تعرض عدة مرات للضرب والاعتداء عليه من قبل السجانين الأمر الذي أدى إلى فقدانه الذاكرة، في ظل عدم توفر العناية الطبية والنفسية اللازمة لوقف استمرار تدهور حالته الصحية.

من جهته، أفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة، بأن إدارة سجن عسقلان تواصل عزل الأسير عصام زين الدين (33 عاما) من نابلس، ويقضي حكما بالسجن المؤبد منذ العام 2006.

وقال عجوة إن زين الدين المعزول منذ شهر أيار من العام الماضي، يعاني من عدة مشاكل صحية كآلام المعدة وحساسية في الجلد، وإن الأسير اشتكى خلال زيارته أمس من سوء مكان العزل ورداءة الطعام الذي يقدم له من قبل الإدارة.

كما أفادت الهيئة أن الأسير رغد شمروخ الذي تم اعتقاله قبل أيام بعد إصابته في الفخذ عند مدخل مخيم الدهيشة في محافظة بيت لحم، ما زال يرقد في مستشفى هداسا عين كارم حيث إنه معتقل دون أي سبب قانوني، وقد تم زرع قضيب بلاتيني في فخذه بسبب كسر في العظم.

ولفت مدير عام الشؤون القانونية في الهيئة لؤي عكة، إلى أن احتجاز أبو شمروخ في المستشفى يأتي لإجراءات طبية وليست قانونية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com