باناسونيك تفتتح معرضا تقدّم فيه أنماط حياة مستقبليّة لعام 2020 وما بعده

باناسونيك تفتتح معرضا تقدّم فيه أنماط حياة مستقبليّة لعام 2020 وما بعده

أوساكا – ستفتتح شركة ”باناسونيك“ معرضاً تقدّم فيه أنماط حياة مستقبليّة لعام 2020 وما بعده في مركز ”باناسونيك“ بطوكيو، وهو مركز الاتصالات العالمي للشركة لربط ”باناسونيك“ بعملائها، وسيكون المعرض الجديد الذي يحمل اسم ”وندر لايف-بوكس“ مفتوحاً للجمهور أيّام السبت والأحد وخلال أيّام العطل اليابانيّة بدءاً من يوم السبت في 11 يوليو 2015.

وسيقدّم ”وندر لايف-بوكس“، متطلعاً إلى التحديات الاجتماعية والتوجهات الكبرى المقبلة، رؤية متماسكة حول أنماط الحياة بدءاً من منظور الحياة اليومية، وتقترح ”باناسونيك“، انطلاقاً من مفهوم ”أسلوب حياة غنيّ ستعجبون به – حياة ذاتية التصميم وحياة مريحة“، نمط حياة يسمح للناس باتخاذ مبادرات لعيش حياة مريحة من خلال الاستفادة من مجموعة من الخدمات المجتمعيّة التي تتلاءم مع كلّ شخص أو عائلة بالشكل الأمثل انطلاقاً من المعلومات المجموعة من الإلكترونيات الاستهلاكية والتجهيزات المنزلية.

سيجد الزوار نمط حياة مستقبلي مع ”شريك“ يدعم الحياة اليومية ضمن أوجه مختلفة عبر وصل الناس والأشياء لتحقيق نمط حياة غني يتمتّع بالأمان والمشاركة، وسيقوم الشريك بمساعدة الناس عبر اتّصال ثنائي الاتجاه لضمان عيش آمن ليساعد في تخفيف مخاوف مثل الكوارث، والجرائم، والحالات الصحية، وسيسهّل الشريك أيضاً مشاركة الأشياء والمعلومات والمساحات التي تؤدي إلى تعزيز الروابط بين الناس.

ستقوم شركة ”باناسونيك“، بالتزامن مع تقديم أحدث المعلومات عبر ”وندر لايف-بوكس“، بتطوير شركاء مؤسّسيّين جدد وبتأسيس نماذج أعمال جديدة قائمة على آراء العملاء الذين اختبروا أنماط الحياة المستقبليّة في واجهة العرض بشكل شخصي، بالإضافة إلى ذلك، سيتمّ تقديم ندوات تقنيّة في المستقبل من خلال دعوة أشخاص رئيسيّين من مختلف المجالات، وستركز الندوات على تحديات اجتماعية محددة، ومن خلال ذلك، ستستمرّ ”باناسونيك“ بالتركيز على شعار ”حياة أفضل، عالم أفضل“ لكلّ العملاء كما ستسعى إلى خلق أعمال جديدة في المستقبل.

pic26062 (1280x853)

(المعرض)

”وندر تاون“

يمكنكم بسهولة الحصول على معلومات حول المتاجر والمنتجات من خلال حمل جوالكم قبالة اللافتات والأضواء في المدينة، ويمكنكم طلب منتجات بشكلٍ فوريّ أو الاستمتاع بمعلومات محددة من المنزل. تقوم المعلومات بالتالي بوصل المدينة بمنزل الشخص.

(الشريك)

يقوم الشريك في منزلٍ مستقبليّ بدعم الحياة اليوميّة من خلال مساعدة الناس عبر اتّصال ثنائي الاتجاه، وانطلاقاً من كونه وسيطاً لوصل الناس والأشياء من مختلف النواحي، سيضمن الشريك الأمن ويحمي من المخاوف مثل الكوارث، والجرائم، والظروف الصحيّة، كما يسهّل الشريك المشاركة التي تعزّز الروابط بين الناس، (بالتعاون مع شركة ”بانداي نامكو“ للترفيه).

المدخل (منطقة واصلة سيتمّ فتحها تجاه مجتمع محلّي)

”بنية تحتيّة سكنيّة هيدروجينيّة“

نظام الطاقة في المنازل باستخدام الهيدروجين الصديق للبيئة وعالي الفعالية يسمح للناس بالحفاظ على الطاقة في المنزل، ما يقدّم شعوراً بالأمان في أي ظرف.

”مجتمع تفاعلي“

يقدّم الشريك مواضيع ستولّد اهتماماً مشتركاً بين أشخاص مجتمعين لتحفيز المحادثات، وفي أوقات الكوارث، سيتمّ أيضاً تأمين معلومات حول الضرر الواقع بالمنازل والمجتمعات المحليّة.

المطبخ وغرفة المعيشة (مساحة فعالة لتوسيع الإمكانات)

”مطبخي الاحترافي“

من خلال الحوار مع الشريك، يُمكن توسيع نطاق الطبخ من وصفات بسيطة باستخدام المكوّنات الموجودة في الثلاجة إلى أطباق إبداعيّة بمستوى احترافي.

”معيشتي المفضلة“

يتمّ تحديد مواقع وتحرّكات أعضاء العائلة ليتمّ الاستمتاع بصور الشاشات بطرق متعددة، كالحاسوب اللوحي في اليد أو على الطاولة أو على الحائط على سبيل المثال، وسيساعد الشريك أيضاً بالكشف عن المواقع الخفيّة في المنزل بما في ذلك حالة المنزل.

مرآة الحمام وغرفة النوم (مساحة الاسترخاء للصحة والجمال)

فحص نوعية النوم وخدمة النوم المريح

كلّ يوم، يقوم الشريك بإدارة حالة أجسادكم خلال النوم انطلاقاً من بيانات يجمعها عددٌ من المستشعرات، وعندما تستيقظون، يطلعكم على حالة الطقس وعلى المعلومات المحددة في المدينة لتتمكّنوا من بدء يومكم بانسيابيّة.

إدارة الرعاية الصحية الذكية

لا يقوم الشريك بفحص حالة أجسادكم من مجرّد الوقوف أمام المرآة فحسب، بل يفهم أيضاً كيف تشعرون، عندما تبدون متعبين، يقوم الشريك بتكييف الإنارة والموسيقى لرفع لمعنويّاتكم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com